اخبار عدنمحليات

#قيادي في حزب #الإصلاح يكفر الجنوبيين ويهدد بتصفيتهم بناء على أوهام واتهامات جزافية يروج لها حزبه

عدن(حضرموت 21)خاص

في سلوك متطرف ينم عن حقد وعداء ، اقدم قيادي في حزب الإصلاح (إخوان اليمن) على تكفير منتسبي الأجهزة الأمنية بالجنوب، وهدد بتصفيتهم بناء على اتهامات زائفة يروج لها حزبه.

وقال الأمين العام المساعد لحركة النهضة الإخوانية أحد تفريخات حزب الإصلاح علي الاحمدي، أن باب التوبة مفتوح أمام جهات أمنية جنوبية ، يتهمها حزبه زور وبهتانا بالوقوف خلف قضايا قتل ، في إشارة منه إلى أنها كافرة حيث أنه لا يدعى للتوبة والتكفير إلا من يعد كافر ، وفي هذا قذف مبطن بالكفر.

وفي منشوره الذي كتبه بحسابه على فيسبوك وجه الأحمدي تهديد مبطن لمنتسبي الأجهزة الأمنية بالتصفية على خلفية إدعاءات كاذبة يروج لها حزبه.

واعتبر مراقبون تضمن منشور القيادي الإصلاحي علي الأحمدي لتكفير صريح لمنتسبي أجهزة أمنية جنوبية، وتهديدها بالتصفية بناء على اتهامات كاذبة يروج لها حزبه، وهو في نفس الوقت دفاع عن الإرهاب، حيث أن فتواه وتهديده استهدف قوات أمنية حققت نجاحات على الجماعات الإرهابية وبشهادة محلية وإقليمية ودولية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: