مجتمع مدني

#ورشة عمل حول أهمية #شهادة_الميلاد ودور القيادات المجتمعية في تعزيز أهميتها القانونية بسيئون

سيئون(حضرموت 21)خاص: جمعان دويل

نظمت إدارة مصلحة الأحوال المدنية بوادي حضرموت مساء أمس بمدينة سيئون ورشة عمل حول أهمية شهادة الميلاد ودور القيادات المجتمعية في تعزيز أهميتها القانونية بدعم وتمويل من منظمة اليونيسيف والاتحاد الأوروبي، وتهدف الى رفع الوعي المجتمعي بأهمية شهادة الميلاد والاجراءات المترتبة عليها.

واستهدفت الورشة التي شارك فيها أكثر من 35 من ممثلي إدارات الصحة والتربية ومنظمات المجتمع المدني من 6 مديريات مستهدفة [ سيئون وتريم والقطن وحوره وادي العين والسوم حريضه ] في إعطائهم شرح موجز من قانون الأحوال المدنية والسجل المدني رقم ( 23 ) لسنة 1991م ولائحته التنفيذية الخاص بواقعات الميلاد ، إضافة إلى التعريف بأهمية قيد وتسجيل المواليد وآلية تنفيذ حملة ميدانية في المديريات المستهدفة كمرحلة أولى لتخفيف الإجراءات على المواطنين في الحصول على شهادات الميلاد.

وفي حفل افتتاح الورشة التي احتضنتها القاعة الصغرى بالمجمع الحكومي بسيئون أكد وكيل محافظة حضرموت لشئون الوادي والصحراء الأستاذ عصام حبريش الكثيري استعداد السلطة المحلية لمساندة إدارة الأحوال المدنية لإعداد قاعدة بيانات معلوماتية بنظام آلي الكتروني يسهم في تسهيل إجراءات صرف شهادة الميلاد، ولحل الإشكاليات التي تبرز أثناء العمل اليومي بفرع المصلحة.

ودعا الكثيري المواطنين في المديريات المستهدفة اغتنام فرصة الحملة الميدانية والحرص على استخراج الشهادة نظراً لأهميتها في ثبوتية هوية المواليد واحتياجاتها الضرورة في العديد الجوانب حاضرا ومستقبلا. 

فيما أوضح مدير إدارة الأحوال المدنية العقيد سعيد الخنبشي أن انعقاد هذه الورشة يأتي بهدف رفع الوعي المجتمعي بأهمية شهادة الميلاد والغرامات المالية المترتبة عند التأخير في استخراج شهادة الميلاد بحسب الفترة القانونية من تاريخ حدوث الولادة، لافتاً إلى أن شهادة الميلاد تعتبر أهم وثيقة في حياة الإنسان ليتمكن الإنسان من نيل حقوقه كاملة من طفولته إلى وفاته، مؤكداً بأن الايام القادمة سيتم النزول الى العديد من المناطق في حملة من قبل الادارة لصرف شهادة الميلاد للأطفال اللذين لا يملكونها، منوهًا بضرورة تجهيز صورتين للطفل أضافة الى الوثائق الثبوتية للأب والأم [ بطاقات الهوية ] لتسهيل سرعة عمل اللجان.

وفي الورشة التي حضر افتتاحيتها رئيس نيابة استئناف سيئون القاضي عبد الناصر بن سنكر ومدير عام مكتب وزارة الشئون القانونية فهمي محسن العامري وعدد من المسئولين أمنيين ومدنيين، أبدأت العديد من الملاحظات والاستفسارات والمقترحات التي من شأنها المساهمة في إنجاح الحملة الميدانية لاستخراج شهادة الميلاد وتجاوز الاشكاليات التي ستبرز أثناء التنفيذ العملي للحملة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: