مجتمع مدني

#الرئيس الزُبيدي يهنئ #القيادة_الإماراتية باليوم الوطني الـ47

عدن(حضرموت 21)خاص: إعلام المجلس

بعث الرئيس عيدروس قاسم عبدالعزيز الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، برقية تهنئة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة  “حفظه الله”، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمناسبة اليوم الوطني الـ47 لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، والذي يصادف الثاني من ديسمبر من كل عام.

وفي البرقية عبّر رئيس المجلس عن تهانيه للأشقاء في دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً، بهذه المناسبة التي تأتي اليوم في ظل زخمٍ متواصل من النجاحات والانجازات التنموية الشاملة ،التي تحققت لهذا البلد المعطاء ،منذ انطلاقة عجلة البناء والتنمية فيه، على أيدي باني نهضته، وصانع مجده، صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله و طيب  ثراه.

وقال الرئيس الزُبيدي:”إننا نتابع باهتمام وإعجاب كبيرين ماحققته مسيرة الاتحاد، من نجاحات وإنجازات رائدة لشعبنا في الإمارات في ظل قيادته الحكيمة ممثلة بصاحب السمو الشيخ  خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وهي النجاحات التي جعلت لدولة الإمارات مكاناً متميزاً بل ورائداً  في محيطيها العربي والدولي، وحقق لشعبها الرخاء والأمن والاستقرار، آملين أن يتحقق لشعبنا أيضاً وبفضل دعم ومساندة الأشقاء وفي مقدمتهم قيادة وشعب الإمارات ما يصبو إليه من أهداف في قيام دولته والنهوض بها إلى المستوى الذي يحقق لها الحياة الكريمة والآمنة كمثيلاته من الشعوب الحرة”.

وأضاف الرئيس الزُبيدي “إننا وفي الوقت الذي نعبّر عن ابتهاجنا وسعادتنا بهذه المناسبة المباركة، فإننا لا ننسى أن نعبّر أيضاً عن عظيم اعتزازنا بالعلاقات الأخوية الضاربة جذورها في أعماق التاريخ والتي تربط شعبنا الجنوبي ودولة الإمارات، تلك العلاقة التي تعززت وتقوت خلال السنوات الثلاث الماضية، بالمواقف الشجاعة والكريمة لقيادة وجيش وشعب الإمارات إلى جانب شعبنا في مواجهة محنة الاحتلال الحوثي المدعوم من إيران، وعمّدها أشقاؤنا الإماراتيون بدمائهم الزكية في ساحات الشرف والبطولةـ واختلاط هذه الدماء الطاهرة بدماء أبطال شعبنا الجنوبي ومقاومته الباسلة”.

واختتم الرئيس الزُبيدي برقيته بالتأكيد على واحدية الماضي والحاضر والمستقبل التي تجمع دولة الإمارات بشعبنا الجنوبي، آملاً النهوض بهذه العلاقة إلى مستويات أعلى تخدم أمن ومستقبل الشعبين الجنوبي والإماراتي وكذا أمن وسلامة المنطقة والعالم، وتعزز من قدراتنا في مواجهة المؤامرات التي تستهدف الأمن القومي العربي.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: