آراء وحوارات

شبكة #الصرف_الصحي لمنطقة #بروم بين مطرقة لجنة الصرف الصحي وسندان #السلطة_المحلية

بروم(حضرموت 21)خاص: استطلاع: محمد عبدالرحيم

 تقع منطقة بروم غرب مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، و تعد بروم مركزا لمديرية بروم ميفع وهي منطقة ساحلية بامتياز، تعاني القرية تكرار حالات طفح المجاري في بعض الأماكن والشوارع حتى باتت مستفحلة وأصبحت بحاجة لإعادة تأهيلها مما أثار حفيظة الأهالي واستيائهم من الحلول الترقيعية ومعالجة المشكلة بالشكل المطلوب.

أسبابها:

ومن الأسباب الناجمة عن طفح المجاري : الإنسدادات التي سببها رمي المخلفات والقمامة داخل تصريف المياه وانكشاف بعض البيارات، وقدم الشبكة وتهالكها وافتقارها للتحديث، وسوء اختيار موقعها، وافتقار المشروع لمعدات العمل ولمحطة معالجة تنتهي بها بدلا من مياه البحر والذي ينتج عنه تلوث البيئية البحرية.

 ضررها:

تعتبر مياه الصرف الصحي من أنواع المياه التي لها خطورة على الإنسان وتسبب الكثير من الأمراض الخطيرة نظرا لاحتوائها على الكثير من البكتيريا والطفيليات والفيروسات، وتعتبر موطنا رئيسيا للبعوض الناقل للأمراض والسبب الرئيسي لتفشيها، ناهيك عن انبعاث الروائح الكريهة وانتشار الذباب والحشرات.

معاناة نادي نصر بروم:

رئيس نادي النصر الأستاذ عبدالحفيظ سعيد:

عانت هيئه نادي نصر بروم من طفح المجاري وسيلانها إلى حرم الملعب ما أدى إلى توقيف النشاط الرياضي أكثر من ثلاثة اسابيع واضطرت الهيئة إلى نقل الفريق إلى خارج بروم وهذا الامر كلف النادي الكثير وسيارة النادي من وقود وغيره، وناشدنا المسئولين في مشروع المجاري، ولكن الامر لم يحسم إلا بعد أن أصبح الملعب بحيرة من الماء، وبعد فتره طويلة تم الإصلاح .

وقد خسرنا أكثر من مائتين ألف ريال في إصلاح الاماكن التي نعاني منها من تسرب مياه المجاري، نأمل من اللجنة أن تضع الامور على طاوله السلطة والمساعدة في توفير أدوات العمل لعمال المجاري بالمنطقة، مع تقديري للجميع.

رأي المواطن:

المواطن حسن عمر:

تزداد معاناتنا من هذه المشكلة في فصل الصيف فمياه المجاري تمر بجانب بيتنا وتنخر في جدرانه والرائحة الكريهة تشاركنا طعامنا تعبنا من البلاغات والحلول والمعالجات المؤقتة نرجو من الجهات المسئولية بالمديرية سرعة حل هذه المشكلة ونحملهم المسئولية أي تأخير.

المواطن علي سالم:

إن المواطن يتحمل جزء من المشكلة برمية مخلفات المنازل داخل شبكة الصرف الصحي ولابد من استخدام المعدات الحديثة أثناء صيانة الشبكة ولن نعذر الجهة المسئول عن أي تقصير من ناحيتهم ونثمن دور مجلس تعاون القرية الذي قام بصيانة وتأهيل شبكة الصرف الصحي بالقسم الجبلي من المنطقة ونرجو من السلطة المحلية عن تلعب دور بارز في حل هذه المعضلة.

الأستاذ عبدالعزيز محمد:

مشكلة تصريف المجاري هي مشكلة المشاكل في هذه البلدة ، التي كانت في غابر الزمان تعرف بنظافة حارتها وشوارعها وأزقتها وإن كانت بالوسائل البدائية.

ولكن ما إن ظهرت ربط المنازل بشبكة تصريف المجاري استبشر الأهالي خير ولكن !!

ولكن في اعتقادي إن هذه الشبكة وضعت لها دراسات غير مدروسة كما ينبغي، ونفذت كما وضعت.

والآن نقول قد وضع الفأس في الرأس وتضررنا كثيرا وخصوصا نحن السكان المجاورين لملعب تمارين نادي نصر بروم الذي تتجمع مياه الصرف الصحي في خزان كبير الذي لاينفذ إلى البحر كما يراد له، وعانينا من الروائح لاالكريهة المنبعثة من تدفق المجاري التي تمتلئ بها غرف التفتيش، وقد تحدثنا واشتكينا كثيراً ووجهنا استغاثاتنا للسلطات المحلية السابقة بالمديرية ولكن ( أذن من طين وأذن من عجين !! )، ولسان حالهم يقول لا أرى لا أسمع لا أتكلم .

لذا نتوجه لقيادة السلطة المحلية بالمديرية ممثلة بالمدير العام الشعيبي إلى وجود حلول عاجلة لحل مشكلة تصريف المجاري والتعاون مع لجنة مشروع مياه بروم في وضع الحلول الناجعة السريعة التي لايتضرر منها المواطن جراء هذه الروائح الكريهة.

لذا اختتم حديثي بما قاله سيد البشر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ( من ضار مسلما ضاره الله، ومن شاق مسلما شق الله عليه ).

الحلول:

فيما يرى آخرون إن الحل يأتي من خلال عمل دراسة جديدة لشبكة التصريف مع الأخذ بعين الاعتبار التوسع السكاني للمنطقة واختيار الموقع المناسب لإقامة المشروع وآلية تصريف صحيحة ونشر الوعي بين المواطنين لتغيير السلوكيات الخاطئة لتصريف المخلفات داخل المنازل وبالتأثير الناتج عن انتشار هذه المشكلة (صحياً، وبيئياً، واجتماعياً)  بما يسهم في الحفاظ على البيئة والصحة العامة ورفد المشروع بمعدات حديثة.

من المسئول ؟

بحثنا عن الجهة المسئولة عن مشروع الصرف الصحي ونظرا لعدم وجود فرع للمؤسسة العامة للمياه والصرف الصحي في المديرية توجهنا بالسؤال لمشروع مياه بروم الأهلي فأخبرونا بأنه لاعلاقة لهم بالمشروع وإنه تم تشكيل لجنة في السابق من قبل السلطة المحلية بالمديرية آنذاك برئاسة المدير العام السابق عوض باحنحن وعضوية عدد من الجهات ذات العلاقة والمجلس المحلي في تلك الفترة، وبعد تغيير المدير العام أنتهى المجلس ولم يعد يقوم بمهامه، وينفون أي مسئولية لهم باللجنة.

وعلى مر السنوات الماضية تعالت مناشدات المواطنين لعمل حلول لهذه المشكلة من قبل السلطة المحلية في المديرية إلا أن هناك وعود قطعت ولم يتم البث فيها حتى الآن.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: