محليات

سياسي #جنوبي : حادثة منصة العند رسالة ذات مغزى لكل الجنوبيين وفي مقدمتهم هادي

عدن ( حضرموت 21 ) خاص



قال الدكتور والمحلل العسكري الجنوبي علي صالح الخلاقي إن حادثة منصة العند في 13 يناير 2019م والتي راح ضحيتها الشهيد طماح تعد رسالة ذات مغزى لكل الجنوبيين، وفي المقدمة منهم جنوبيو الشرعية، بما فيهم فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي.


وفي منشور مطول للخلاقي قال ان الحادثة تبعث برسالة للجميع بأنهم مستهدفون من قوى النفوذ الزيدية ولا يستبعد أن تكون هذه الحادثة مدبرة من تلك القوى ذاتها، وعليهم أن يعوا أنه لا مكانة أو قبول لهم في صنعاء تحت أي مسمى إلا كتابع ذليل.

واكد على ان تجربة الوحدة الضِّيزى والمُرَّة معهم بنتائجها المأساوية على الجنوبيين خير دليل، ولا حل أمامهم سوى العودة جنوبا إلى جذورهم وإلى أرضهم وشعبهم الذي ضحى من أحل حريته واستقلاله، وترك الشمال لأهله يقررون مصيره. 

واشار الى ان لا مانع من مساعدتهم في ظل شرعية الرئيس ودعم الأشقاء في التحالف العربي إذا ما تحركوا في سبيل الخلاص من سطوة المليشيات السلالية الحوثية التي تشكل خطراً على الجميع، ودون ذلك فإنما يسعى إلى حتفه كل من يحلم من الجنوبيين بالعودة إلى عاصمة (الوحوش) صنعاء، كما أسماها الشيخ عبدالرب النقيب. وشدد الخلاقي على ان دماء شهداء وجرحى منصة العند الجنوبيين، وكما تقوله لنا دماء الشهيد طماح الجنوب التي لن تذهب هدراً، فقد كشفت أن الجنوبَ جنوبٌ..

والشمالَ شمالٌ.. وعلى الجنوبيين كافة قراءة الدرس جيداً، والقبول ببعضهم -أحياء- في وطن يتسع للجميع وبتصالح وتسامح حقيقي، وذلك أقل وفاء لدماء الشهداء الذين للأسف الشديد لا نعرف مناقبهم وجنوبيتهم وقيمتهم الحقيقية إلا بعد رحيلهم للأسف الشديد، وليس طماح بأولهم ولن يكون الأخير.. 

وتساءل في ختام منشوره: هل نتعظ ونعي الدرس.. وسلام الله عليك طماح الجنوب وشهيده الطموح.. وطب في الخلود مقاماً مع الشهداء والصديقين.. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

%d مدونون معجبون بهذه: