بقية المحافظاتمحليات

صنعاء.. “أمهات #المختطفين” يرفعن طلباً لغريفيثس

صنعاء (حضرموت21) وكالات 

استنكرت أمهات المختطفين اليمنيين، الثلاثاء، “العرقلة المتعمدة” لاتفاق السويد والذي يقضي بإطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسرا.

جاء ذلك خلال وقفة احتجاجية لهن أمام مكتب المبعوث الأممي بصنعاء مارتن غريفيثس، الذي اختتم زيارته للمدينة والتقى بعدد من قيادات ميليشيات الحوثي.

وطالبت أمهات المختطفين، مجلس الأمن والأمم المتحدة العمل لإطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسرا دون قيد وشرط.

كما طالبن باتخاذ إجراءات عقابية تستهدف من يقوم بالاختطاف والإخفاء والتعذيب.

جديد داخل المقالة

ودعا بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية، المنظمات الحقوقية المحلية والدولية لرصد وتوثيق الانتهاكات في حق المختطفين وإطلاع الرأي العام الدولي من أجل الضغط لإطلاق سراحهم.

وقال البيان “يوما بعد آخر يزداد شعور أمهات المختطفين بخيبة الأمل الذي انتظرته قلوبهن لأربعة أعوام ووعود متكررة لا تتحقق”.

وأشار إلى زيادة وتيرة الاختطافات والانتهاكات، حيث شنت ميليشيا الحوثي حملتين للاختطافات، موضحاً أن المدنيين الأبرياء أصبحوا في خطر مضاعف.

وأضاف البيان “كما اختُطفت سيدتان خلافا لقيم النخوة والمروءة التي يفاخر بها اليمنيون”.

كما اتهمت أمهات المختطفين، ميليشيات الحوثي، بممارسة التعذيب النفسي والجسدي للمختطفين حتى الموت، وحرمانهم من الرعاية الصحية خاصة المرضى منهم دون أي مراعاة للأخوة والإنسانية.

ودعا البيان الجهات المعنية الدولية والمحلية إلى التعامل مع حقوق المدنيين الأبرياء كالتزام إنساني وقانوني لا مجال فيه للمقايضة السياسية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: