عربي وعالمي

مقتل 8 أشخاص بينهم 6 مقاتلين بتفجير انتحاري في #إدلب

سوريا (حضرموت21) وكالات 

قُتل 8 أشخاص على الأقل، بينهم 6 مقاتلين غالبيتهم أجانب، في تفجير انتحاري وقع الجمعة، في مدينة إدلب شمال غرب سوريا، استهدف مطعماً يرتاده خصوصاً مقاتلون غير سوريين، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وصرح مدير المرصد رامي عبدالرحمن، أن الهجوم أوقع “8 قتلى على الأقل، بينهم 6 مقاتلين، من بينهم 5 أجانب و22 جريحاً”.

وأشار إلى أن جنسيات القتلى لا تزال مجهولة، مضيفاً أن مقاتلين “أوروبيين وعربا ومن أوزبكستان” يرتادون المطعم.

وأوضح عبدالرحمن أن مقاتلين كانوا داخل المطعم “حاولوا إطلاق الرصاص على الانتحاري الذي فجّر نفسه قبل أن يتمكنوا من القضاء عليه”.

جديد داخل المقالة

ولم تتبنّ بعد أي جهة الهجوم لكن يُشتبه في أن يكون الانتحاري ينتمي إلى تنظيم “داعش”، بحسب المرصد.

وتشهد المدينة بين الحين والآخر تفجيرات مماثلة، وغالباً ما يتم اتهام “خلايا نائمة” تابعة لتنظيم “داعش” بالمسؤولية عنها.

وفرضت هيئة تحرير الشام الشهر الماضي سيطرتها عملياً على محافظة إدلب برمتها، إضافة إلى مناطق محاذية في محافظات حلب (شمال سوريا) وحماة (وسط سوريا) واللاذقية (شمال غرب سوريا)، بعد خوضها قتالاً لأيام ضد فصائل مقاتلة ومعارضة متحالفة في إطار “الجبهة الوطنية للتحرير” المدعومة من تركيا.

وتُعد منطقة إدلب التي تؤوي 3 ملايين نسمة، نصفهم نازحون من مناطق أخرى، من أبرز المحافظات خارج سيطرة القوات الحكومية. وتوصلت موسكو وأنقرة في 17 أيلول/سبتمبر إلى اتفاق نص على إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب ومحيطها لحمايتها من هجوم حكومي وشيك.

ومنذ أسبوعين، يستهدف النظام السوري الذي يسعى إلى استعادة السيطرة على كامل الأراضي السورية، هذه المنطقة عبر عمليات قصف جوي بشكل منتظم.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: