بقية المحافظاتمحليات

مقتل 500 امرأة منذ #انقلاب الحوثيين على السلطة الشرعية

(حضرموت21) وكالات 

قالت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل اليمنية، ابتهاج الكمال، السبت، إن الحرب التي شنتها ميليشيا الحوثي منذ انقلابها على السلطة الشرعية في سبتمبر 2014، تسببت في مقتل 500 امرأة وإصابة 1950 بإصابات متنوعة.

وأفادت الكمال في تصريح صحافي، بمناسبة الاحتفال بـ”يوم المرأة العالمي، أن عام 2018 وحده شهد 120 حالة قتل، و115 إصابة تعرضت لها نساء في مناطق سيطرة الحوثيين، منها 13 حالة إصابة مباشرة بالألغام.

وأضافت أن الميليشيات اعتقلت 18 امرأة وطالبة من جامعة صنعاء واقتادتهن إلى جهة مجهولة في 6 أكتوبر/تشرين الأول 2018 عقب خروجهن بمظاهرات تنديداً بسياسات الميليشيات التجويعية على سكان تلك المحافظات.

وأشارت المسؤولة اليمنية إلى أن أكثر من 3 ملايين امرأة في سن الإنجاب، معرضات لنوع محدد من الأمراض، لعدم تلقيهن الرعاية الصحية الكاملة، بسبب القيود المفروضة على عمل المنظمات الأممية والدولية في مناطق سيطرة الحوثيين.

جديد داخل المقالة

ولفتت إلى أن “مليونا و100 ألف امرأة حامل، يعانين من سوء التغذية، منهن 75 ألفا معرضات لمضاعفات أثناء الولادة بشكل مباشر”.

وقالت الكمال “هناك استهداف واضح وممنهج لإذلال المرأة اليمنية في تلك المناطق فهناك سجينات كثر تم اقتيادهن إلى السجون باطلا، وهناك حالات اختطاف وأرقام صادمة لحالات الاغتصاب والقتل والاضطهاد الذي تمارسه الميليشيا ضد المرأة اليمنية”.

وأوضحت أن الميليشيات قامت بتأسيس خلايا نسائية مسلحة تحت اسم (الزينبيات)، وأوكلت إليها مسؤولية اعتقال وتعذيب النساء ومداهمة المنازل.

ودعت وزيرة الشؤون الاجتماعية اليمنية، كل المنظمات الدولية والحقوقية للضغط على المجتمع الدولي لاتخاذ موقف قوي وحازم لإيقاف الجرائم والانتهاكات التي تمارسها الميليشيات الحوثية ضد المرأة اليمنية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: