صحة

عقدة #الملح التاريخية.. “الخطأ ينكشف”

(حضرموت21) صحة 

دائما ما يثير ملح الطعام الجدل، بقلته وكثرته وأثره على الصحة ومقدار ما يجب تناوله من هذه المادة التي يعتقد بصلاتها الوثيقة مع ارتفاع ضغط الدم.
 
ولهذا السبب فقد حددت منظمة الصحة العالمية مقدار ما ينبغي تناوله من الملح بحوالي 5 غرامات يوميا أو ما يعادل ملعقة صغيرة منه، في حين تقدر هيئة الصحة الوطنية البريطانية الكمية المثلى منه بحوالي 6 غرامات يوميا.
 
ولكن ثمة عدد متزايد من الأكاديميين الذين يقول إلى الكمية المقترحة من منظمة الصحة العالمية (5 غرامات) وهيئة الصحة الوطنية البريطانية (6 غرامات) أقل من اللازم.
 
وتنبع التوصيات بشأن مقادير الملح اليومية من حقيقة العلاقة المباشرة بين الملح والصحة، بحسب ما ذكر المحقق الرئيسي لبرنامج الصحة العامة في معهد أبحاث الصحة العامة، أندرو مينت.
 
لكنه يقول إن “الملح مادة غذائية ضرورية، إذا لم يتناول المرء أي كمية من الصوديوم، فإنه سيموت”.
 
ويوضح مينت أن بعض الصوديوم ضروري للجسم، خصوصا لوظائف مثل توازن السوائل وحالة الأعصاب وانكماش العضلات.
اظهر المزيد

اضف تعليقك

%d مدونون معجبون بهذه: