أخبار حضرموتخبر رئيسيمحليات

#حضرموت تطلق رسالة حب ووفاء وسلام لدولة ” الإمارات العربية المتحدة ” الشقيقة لدعمها لبرنامج تأهيل وتطوير المنظومة الأمنية

في حفل رعاه المحافظ البحسني عكس الوفاء للإمارات

Aa

المكلا (حضرموت21) خاص 

أطلقت قيادة السلطة المحلية بمحافظة حضرموت والإدارة العامة للأمن والشرطة بساحل حضرموت رسالة حب ووفاء وسلام لقيادة وحكومة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة لدعمها وإسهامها البارز في انجاح برنامج تأهيل وتطوير وتفعيل المنظومة الأمنية بساحل حضرموت.
 
ونظمت قيادة السلطة المحلية بمحافظة حضرموت والإدارة العامة للأمن والشرطة بهذه المناسبة حفلاً خطابياً وفنياً وتكريمياً بالمكلا صباح اليوم بمناسبة اختتام البرنامج تحت شعار (رسالة سلام) ، بحضور محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني ومدير عام الأمن والشرطة بساحل حضرموت العميد منير التميمي وممثل وزارة الداخلية بدولة الإمارات العربية المتحدة العميد ركن أحمد سيف بن زيتون المهيري وأعضاء الفريق الإماراتي والقادة الأمنيين والعسكريين .
 
وأكد محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني في كلمة له في الحفل أن حضرموت تحتفي اليوم بإنجاز عظيم تحقّق لأمن وسلامة مواطنيها .
 
وقال : “إن ما تحقق في قطاع الأمن والشرطة أحدث تحوّلاً كبيراً في المنظمة الأمنية ويعد عملاً عظيماً يحظى بتقدير عالٍ من قيادة السلطة المحلية بمحافظة حضرموت والمؤسستين العسكرية والأمنية وأبناء حضرموت كافة تجاه قيادة وحكومة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة” .
 
وتابع “ان انطلاقة برنامج دعم وتفعيل المنظومة الأمنية كانت قبل عام شهدت خلاله المؤسسة الأمنية العديد من المنجزات تمثلت في بناء مراكز شرطة وإعادة تأهيلها وتأهيل وتدريب 1400 من ضباط وصف وجنود الأمن والشرطة” .
 
وأضاف أن دعم التحالف العربي لبلادنا بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة سيظل خالداً في الذاكرة بدءً بعاصفة الحزم ومروراً بتحير ساحل حضرموت وما تبعها من منجزات في شتى المجالات .
 
ورفع المحافظ تهاني وتبريكات فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وتقديره العالي لدولة الإمارات وللفريق الإماراتي المشرف على برنامج تأهيل المنظومة الأمنية ولجميع منتسبي القطاعين العسكري والأمني في حضرموت .
 
وقال : “نهدي هذا النجاح الكبير الذي تحقق في المجال الأمني لفخامة الرئيس تقديراً لمساندته ومتابعته لمستوى أداء المؤسستين العسكرية والأمنية ، متقدماً بخالص الشكر والتقدير لقيادة وحكومة وشعب دولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة لدعمها لهذا البرنامج ومساندتها الدائمة لحضرموت وللفريق الأمني المشرف على تنفيذ البرنامج” .
 
وتابع المحافظ “إن قوات الأمن والشرطة شهدت بنهاية هذا البرنامج نقلة نوعية كبيرة وباتت على مقدرة عالية لتأمين ساحل حضرموت والتصدّي لأي أعمال إرهابية أو تخريبية ، بفضل الدعم الكبير من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة والهمم العالية لضباط وصف وجنود المؤسسة الأمنية” .
 
وقال المحافظ : “هاهم رجال أمن وشرطة ساحل حضرموت يظهرون اليوم بحلّة جديدة وبمستوى عالٍ من الانضباط والروح المعنوية والقتالية العالية ، وعلى مواطني حضرموت أن يثقوا أن أمنهم بات في أيدٍ عسكرية وأمنية أمينة ، وأن ما تم انجازه أحدث تغييراً ايجابياً في المنظومة الأمنية ” .
 
وأشاد المحافظ بمستوى الأداء الذي أظهره ضباط وصف وجنود الأمن والشرطة وتعاطيهم العالي مع البرنامج ، الذي أثمر نجاح البرنامج وانتشار رجال الأمن في كل حي وشارع ومديرية وكلهم جاهزية لتلبية استغاثة نداء أي مواطن .
 
بدوره قال المدير العام للأمن والشرطة بساحل حضرموت العميد منير التميمي إن الكلمات تعجز عن تقديم الشكر والعرفان لدولة الإمارات العربية المتحدة ولفريقها الأمني لدعمهم لبرنامج تأهيل وتفعيل المنظومة الأمنية الذي اتسم بروح العمل الجاد والوفاء الصادق جسّد خلاله أعضاء الفريق الأمني الإماراتي كل معاني الأخوّة الصادقة التي لا تمحوها السنين وستظل محفورة في ذاكرة الزمن .
 
وأوضح أن البرنامج اشتمل على تأهيل 1400 جندي وصف وضابط من إدارة أمن ساحل حضرموت وتزويد الأمن بـ 277 آلية مختلفة المهام الى جانب عشرات الدراجات النارية و4 آليات دفاع مدني مزودة بكامل التجهيزات و3 آليات وينشات مخصصة للمرور وجهاز البصمة العشرية المتطور الذي سيسهم في تسهيل عمل البحث الجنائي وإعادة تأهيل وبناء 21 مركز للشرطة و11 إدارة أمنية وتوفير وسائل اتصال حديثة والتكفّل بالمحروقات لمدة عامين واعتماد التغذية بشكل كامل وتأثيث 40 مكتب خاص بالإدارة العامة للأمن والشرطة .
 
من جانبه شكر ممثل وزارة الداخلية الاماراتية العميد ركن أحمد سيف المهيري ، المحافظ البحسني لرعايته واهتمامه وحرصه واسهامه الفاعل في انجاح البرنامج ، كما شكر جنود وصف وضباط أمن ساحل حضرموت لتميزهم وانضباطهم خلال فترة التدريب ، مؤكداً أن ما تحقق يأتي بهدف بسط الأمن في حضرموت وحمايتها من أي تهديدات لأمنها واستقرارها . .
 
معرباً عن تمنيات قيادة دولة الإمارات لحضرموت واليمن عموماً بأن تنعم بالأمن والأمان والاستقرار .
 
وشهد الحفل فقرات فنية ومشهد تمثيلي (حكاية ملحمة) وأوبريت (رسالة سلام) أظهر الوفاء لدولة الامارات وللتحالف العربي ، وعرض أفلام مصوّرة لما تحقق من منجزات وإعادة تأهيل للمنظومة الأمنية في ساحل حضرموت .
 
وجرى في ختام الحفل تكريم نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد ميسري ومحافظ حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني وممثل وزارة الداخلية الاماراتية العميد ركن احمد سيف المهيري وأعضاء الفريق الأمني من دولة الامارات المشرف على تنفيذ البرنامج وفريق أبوظبي لتأهيل الأمن في ساحل حضرموت والهلال الأحمر الاماراتي بحضرموت ومدرّبي البرنامج والقيادات الأمنية والعسكرية ووسائل الإعلام والشخصيات التي أسهمت في انجاح البرنامج .

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: