أخبار عربية
أخر الأخبار

#رجل_الأعمال الجزائري علي حداد يواجه تهمًا بالفساد

Aa

(حضرموت 21) وكالات

ذكرت قناة النهار الفضائية، اليوم الأربعاء، أن رجل الأعمال الجزائري علي حداد، أحد أنصار الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، يواجه اتهامات بالفساد وتم احتجازه.

وصادرت السلطات الجزائرية هذا الأسبوع جوازات سفر أكثر من عشرة من رجال الأعمال، في إطار تحقيقات في مزاعم فساد.

وأوقفت السلطات الجزائرية، الأحد الماضي، رجل الأعمال المثير للجدل حداد، على المعبر الحدودي مع تونس أم الطبول، وفق ما ذكرت تقارير إعلامية.

وذكرت تقارير محلية أن حداد الذي استقال قبل 3 أيام من رئاسة منتدى رؤساء المؤسسات، حاول السفر إلى تونس، لكن أعوان الجمارك تعرفوا عليه وحولوه إلى شرطة الحدود، في حين لم تعرف أسباب إيقافه.

وعلى نحو مبهم، ترك حداد عدة مشاريع عالقة على منوال المركب الرياضي بمحافظة تيزي وزو، وجزء الطريق السريع شرقي الجزائر العاصمة.

aser

ويملك حداد نادي اتحاد العاصمة الرياضي، وقناتي دزاير تي في ودزاير نيوز وصحيفة وقت الجزائر بنسختها الناطقة بالفرنسية، إضافة إلى مجمع أعمال ينشط بقطاعات البناء والأشغال العامة والطرقات والخدمات.

وانتخب حداد رئيسًا لمنتدى رؤساء المؤسسات منذ بداية العام 2015، لكنه استقال منه قبل 3 أيام، وصنفته مجلة فوربس الأمريكية كأحد أثرياء الجزائر، وعرف بعلاقاته المتشعبة مع رئيس الوزراء السابق عبد المالك سلال والسعيد بوتفليقة، شقيق الرئيس الحالي.

ووصل النفوذ بالملياردير علي حداد إلى حد تعيينه وزراء ومسؤولين كبارًا وإقالتهم، حين تتعارض إراداتهم مع مصالحه المالية، كما تمكن من عزل رئيس الوزراء عبد المجيد تبون بعد 81 يومًا من تعيينه رئيسًا للحكومة.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: