كتاب ومقالات

هل يخاف من الشعب… من يدعي تمثيل الشعب ؟؟ #مقال لـ ” محمد باتيس “

محمد باتيس

لم يحصل على مر العصور والازمان ولا في تاريخ الدول قديماً وحديثاً ان يخاف من يدعي تمثيل شعبه من نفس الشعب الذي يدعي انه يمثله سوى كان رئيساً او نائباً برلمانياً او عضواً في مجلس محلي او غير ذلك .. فمن يمثل الشعب بشكل حقيقي هو من يحضى بحب وتقدير واحترام الاغلبيه الذين منحوه الثقه لصدقه ونزاهته وشفافيته وحسن اخلاقه .. فنراه يعيش بينهم ومعهم دون خوفاً او رعباً .. بل يشعر بالامن والامان لانه لم يسرق او ينهب او يقتل او يتسبب في تجويع وترويع شعبه ويصادر فرحتهم وابتسامتهم ويخطف اللقمه من افواههم ..

اليوم وصل بنا الحال ان نرى ونسمع ونشاهد من يدعون تمثيل الشعب ويتغنون بالشرعيه الممنوحه لهم من هذا الشعب كما يزعمون .. نراهم اليوم يرتعشون خوفاً ورعباً ووجلاً مطوقين بجيوش جراره تحماهم من غضب الشعب الذي عانى ولا زال يعاني منهم ومن فسادهم ونهبهم وسرقتهم وقتلهم لكل معاني الحياه الكريمه والتلذذ بآلام هذا الشعب العظيم الصبور المصابر والمكافح والثاير لانتزاع حقه في الحريه والكرامه واستعادة دولته وهويته من ايدي المحتل اليمني الغاصب وعصاباته عتاولة القتل والقهر وسدنة الجهل والفقر والظلام والاستبداد ومليشياتهم وجيوشهم القاتله والمدمره لكل ماهو جميل وطيب على ارض الجنوب الطاهره من المهره شرقاً الى المندب غرباً.

ستجتمع سدنة الظلم ومافيات القتل والنهب والتدمير يوم غد الخميس 12 ابريل 2019م بمدينة سيئون المكلومه والحزينه تحت مبرر “شرعية” من لا شرعية له ، وممثلي الشعب ( البرلمان ) المنتهية ولايته ، الفاقد لشرعيته لمرور 10 اعوام على انتهاء الفتره المحدده له والذي كانت مهمته الوحيده هو الشرعنه لنظام الاحتلال الفاسد المستبد بغرض النهب والسلب والسرقه والقتل والفساد التجبر ، والاستقواء بأصوات من يدعون تمثيل الشعب “لقتل الشعب” .. سيجتمعون في المدينه الهادئه الحزينه المكلومه على فقدان خيرة رجالها وشبابها الذين طالتهم ايادي الغدر والخيانة على ايدي عصابات المحتل وارهاب القتله المجرمين من تلك الوجوه الكالحه التي عليها غبره ، ترهقها قتره والتي بدأت تتوافد لتجتمع وتنتزع وتجهز على ماتبقى من روح داخل جسد وادي حضرموت بشكل عام، ومدينة سيئون الجميله حاضرة الوادي واهلها الكرام الطيبين على وجه الخصوص.

سيجتمعون ومن حولهم ترسانه عسكريه وجيوش جراره تحميهم من شعبهم الذي يزعمون انهم يمثلونه ويستمدون شرعيتهم منه ..

اخيراً .. نقول لهم : ايها الاوباش .. ابعدوا من ارض الاحرار فأنها ترفضكم وترفض اجتماعكم وسنرفع صوتنا عالياً وستسمعونه واضحاً مجلجلاً يقظ مضاجعكم ويرعبكم وينبذكم ويرفضكم .. فأن اصريتوا .. فافعلوا ماشئتم واعلموا انكم ستشرعنون للمحتل اليمني ومافيات القتل والتدمير والنهب ازهاق الكثير من ارواح الابرياء وربما تدمرون بلاداً وتجوعون شعباً وتقضون على حلم ماتبقى من الأسر الطيبه العفيفه.
افعلوا ماشئتم واعلموا ان النصر حليفنا بإذن الله .. وانتم ايها الظالمون المحتلون القتله فأن نصيبكم هو اللوم الذل والمهونه ولعنات الماضي والحاضر والمستقبل .. فالتاريخ لايرحم .. واعلموا اننا ثائرون صامدون ثابتون كالجبال حتى يتحقق الهدف المنشود المتمثل في التحرير والاستقلال وبناء دولة الجنوب العربي الفيدراليه كاملة السيادة من المهره شرقاً الى باب المندب غرباً .. وان الصبح لناضره لقريب ..

ولا نامت اعين الجبناء.

الإعلانات
اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: