ثقافة وفن

#وسام بريدي يسأل زوجته #ريم السعيدي.. “لمَ تزوجتِني؟”

(حضرموت21) ثقافة وفن 

تحدث الإعلامي وسام بريدي مع “العربية.نت” عن وفاة شقيقه قبل عدة سنوات، وهي المأساة التي لم يستطع نسيانها، حيث أكد عصام “لا يزال محفوراً في وجداني”.
 
وقال وسام: “في مثل هذا اليوم توفي شقيقي عصام لكنه حي فيني.. أتذكر عندما فكرت مع أخي بإنشاء مطعم خاص لنا، لأننا كنا نعلم أن مهنة التمثيل لا تطعم خبزاً.. حين كان عصام على قيد الحياة كان هدفنا إنشاء مشروع تجاري نتحكم به ولا يتحكم بنا فأنشأنا مطعماً”.
 
ومن هذه الذكريات مع شقيقه عصام يأتي حرص وسام بريدي على استمرار المطعم، حيث قال: “للأسف لم يكتب لشقيقي عصام العمر الطويل وتوفي” في حادث سير قبل عدة سنوات، “لكنني أحاول أن أكون إيجابياً في تعاملي مع موته لأنها مشيئة الله”.
 
وعصام حاضر دائماً في حياة وسام، الذي قال: “إنه موجود معي دائماً ، أكثر من 12 صورة له مزروعة في مكتبي”، مضيفاً أنه يرفض الحديث عن “ذكريات” لأن عصام “ساكن فيه”، حسب تعبيره.
 
في سياق آخر، تطرق وسام بريدي إلى موضوع زواجه من التونسية ريم السعيدي، كشافاً أنه اتخذ قرار زواجه منها “خلال شهرين فقط، لأنهما يتشابهان وتجمعهما صفات مشتركة. وأوضح أن أكثر ما جذبه لريم “هو حبها لأهلها وحرصها على لمّ العائلة”، وهذا ما يحبه وسام أيضاً.

ورداً على سؤال عن ماذا كان سيسأل زوجته لو استضافها في أحد برامجه أجاب مازحاً: “شو كان صاير عليك وأخدتيني؟”.

وكشف بريدي أن زوجته “مهووسة” بالطبخ وبارعة فيه خاصةً في الوجبات التونسية التي بات يحبها هو أيضاً. ووسام بريدي أب لطفلة اسمها بيلا ماريا باتت “نقطة ضعفه”.

عن عمله في الإعلام، أكد وسام بريدي أنه يمل بسرعة لذلك يلجأ دائماً إلى التجدد والتميز في اختيار برامجه ويبتعد عن المواضيع “النافرة” وتلك التي “يشعر معها المشاهد بالتكرار”، حسب تعبيره. وشدد على أنه يحرص على ألا “يورط أي ضيف” يستقبله بأسئلة محرجة.

ويقدم بريدي حالياً برنامج “متلي متلك” على قناة “أم. تي. في” اللبنانية. وقد أكد بريدي أن هذا البرنامج يشبهه وهو صاحب فكرته، ويستقبل فيه أشخاصاً عاديين مروا بقصص قد يمر بها أي إنسان لكنهم تعاملوا معها بطريقة إيجابية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: