كتاب ومقالات

اشتريْنا ولا قلّبْنا !! … #مقال لـ ” سالم باسنبل “

8888
Aa
سالم باسنبل

هناك القليل من الناس الذين يقرأون الصورة والمشهد لحالة العباد والبلاد سواءً جيدة أوغير جيدة .. بكلمات هادفة تعبيرية وتشخيصية تتميّز بإيجاز نصها وجمال لفظها وكثافة معناها.. دون الخوض في التفسير والشرح ..والحليم تكفيه الإشارة.

ونتذكر عندما سُئِل الشاعر والناقد اليمني عبدالله البردوني رحمه الله فى إحدى المقابلات عن أوضاع اليمن في السابق فقد وصفها بكلمتين فقط وقال: { مثل وجهي!! .} والبردوني وجهه مقرّح من آثار بثور مرض الجدري الذي أصابه وأدى إلى فقدان بصره.

والشيء بالشيء يذكر وفي أيام السبعينيات سُئِل أحد المجاذيب والذي يدعى علي بُوْكة رحمه الله من سكان مدينة تريم بحضرموت عن حالة البلاد وقد اختزلها بكلمات بسيطة معبّرة جاءت من وحي ثقافته وذلك بقوله: {اشترينا ولا قلّبْنا!! .}

ومن الواضح إنَّ من حق المستهلك والمشتري لأي بضاعة أن يفحصها ويختبرها ويعرف مواصفاتها ومكوناتها وماركتها وتأريخ الإنتاج والإنتهاء.. أي تقليب البضاعة حسب لهجتنا الدارجة قبل شرائها.. وإلا ربما تكون العملية فيها نوع من المغامرة ونتائجها سوف تكون وخيمة وسلبية وساعتئذٍ لم ينفع الندم بعد وقوع الفأس في الرأس.

وهذا الأمر ينطبق على أي مشروع اجتماعي أو اقتصادي أو سياسي .. ومن المعلوم إنّ التدبر والمشورة ودراسة الأمور من جميع الجوانب مهمة جداً في أي قضية وعمل خاصة يتعلق بأمة أوشعب فهو أمر في غاية الأهمية قبل الشروع فيه.

واليوم وبعد أن وصل حالنا إلى هذا المستوىالمتدني والوضع المزري وحالة المواطن على هذه الشاكلة البائسة .. وانهيار مستوى حياة الشعب نتذكر مقولة علي بُوْكة التشخيصية التي تحكي واقعنا اليوم والذي ينطبق علينا تماماً {اشترينا ولا قلّبْنا} وهو وصف دقيق عن حالة البلاد !!

aser

فياأخي لايغرنّك بعض البضائع ذات الغلاف اللامع والجذّاب .. ولكن يأتي الوقت بعد ذلك ويكشف عن كنهها وحقيقتها المخفيّة!!!

والسؤال الذي يطرح نفسه في الشارع متى سنشتري أو نتحصل على بضاعة جديدة بدلاً عن بضاعتنا المنتهية الصلاحية؟ ومن ثم يتغير وضعنا إلى الأحسن والأفضل وحينها يستريح الشعب..

وينعم بحياة معيشية سعيدة وكريمة وآمنة ومستقرة وهذا الذي نأمله أنْ يتحقــق في القريب العاجل واللــــــه المستعان&

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: