ثقافة وفن

باسل #خياط : هذا #المخرج أمسك بيدي وشجعني

(حضرموت21) ثقافة وفن 

يحضر الفنان السوري باسل خياط لإطلاق مسلسله “الكاتب” في شهر رمضان، العمل من كتابة ريم حنا، ومن إخراج رامي حنا، وتشاركه البطولة اللبنانية دانيلا رحمة.

وفي حوار خاص له مع “العربية.نت” قال خياط، إن ذكريات كثيرة تجمعه مع المخرج رامي حنا، لأنه هو من أمسك بيده وأدخله معهد التعليم العالي للفنون وشجعه، وقد جمعهما العام الماضي مسلسل “تانغو” الذي تولى حنا إخراجه.

وأوضح باسل أنه يجسد في المسلسل شخصية كاتب ساخر، يُتهم بجريمة قتل، وتجمعه قصة حب قوية بالممثلة دانييلا رحمة التي تعمل محامية، وتتولى الدفاع عنه من شدة إيمانها ببراءته.

دانيلا رحمة

وحول السجالات والتحليلات التي ظهرت في اليومين الماضيين عن أن الممثلين السوريين قد طغوا على الممثلين اللبنانيين وسيطروا على الدراما، وحول ما قيل عما إذا كان فضل نجاح هذا المسلسل أو ذاك يعود إلى وجود النجم السوري فيه وأن وجود الممثل السوري سبب في إنجاح الممثلة االلبنانية، اعتبر خياط أن مجرد الحديث من منطلق “سوري-لبناني” هو خارج السياق تماماً، وتساءل: “ما المشكلة طالما لا يمسّ أحد بأحد آخر”؟

وأشار إلى أن “الأعمال الناجحة في العالم لا يُسأل عن هويتها وجنسيتها، قد يكون عملا دراميا صيني -يابانيا أو أميركيا-مكسيكيا أو خليجيا-مصريا فهذا لا يهم”.

من جهة أخرى، أشار خياط إلى أنه كان ينوي التحضير لعمل درامي “سوري بحت” كما وصفه، وكان من المتوقع أن يعود به إلى الدراما السورية، متعاونا مع المخرج الليث حجو، إلا أنه لم يُنجز بسبب انشغاله بتصوير مسلسل “الكاتب”، مؤكدا حماسه للعودة إلى الدراما السورية.

وعن عائلته، قال خياط إنه وبعيداً عن التصوير والعمل تأخذ عائلته كل وقته، حيث يمضي مع أولاده معظم أوقات فراغه.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: