إفتتاحية الصباحخبر رئيسي

إفتتاحية “#حضرموت21 ” معركة الإعلام

(حضرموت21) خاص – فريق التحرير 

يمثل افتتاح قناة عدن المستقلة التلفزيونية الفضائية انتصارا جديدا في إطار المعركة الإعلامية التي لا تقل أهمية عن معركة الجيوش النظامية وهي خطوة جبارة ستقتح المجال أمام الصوت الجنوبي ليصل إلى آفاق أوسع وأكثر رحابة ويسمع العالم بالمطالب الجنوبية التحررية ويفضح الجرائم والانتهاكات الحوثية المستمرة، إضافة إلى وقوفه ومواجهته للإمبراطوريات الإعلامية الإخوانية والحوثية التي تحاول تزوير الإرادة الجنوبية وتشويه دور التحالف العربي وكبت الصوت الجنوبي المطالب بالحرية والاستقلال.

يوما بعد يوم تتحقق انتصارات مهمة واستراتيجية على الصعيد الإعلامي وسوف يعقب افتتاح القناة الفضائية الأولى قناتين أخريين، ولسوف يستمر الحشد الإعلامي بكافة مستوياته المرئية والمسموعة والمقروءة وسينهي حقبة من الوصاية الإعلامية لقوى الشمال اليمني التي استأثرت بالخطاب الإعلامي ما يقارب الثلاثة عقود من الزمن؛ طمست من خلالها الصوت الجنوبي عمدا وزورت الإرادة الحرة للجنوبيين وتصدر المشهد الإعلامي زعماء الفساد ومافيا النهب بزعامة المخلوع صالح الذي استطاع تورية فساده واحتلاله للجنوب ونهبه لمقدراته وثرواته النفطية بواسطة سيطرته الشاملة على الإعلام والصحافة خلال الفترات السابقة بالتحالف مع حليفه السابق حزب الإصلاح الإخواني.

بفارق النقاط تهاوت امبراطورية عفاش الإعلامية وحلت محلها امبراطورية الإخوان والحوثي التي ستلقى مصير ربيبتها العفاشية في حال استمرارها في تبني سياسة تزوير الإرادة الجنوبية المطالبة بالتحرير والاستقلال، والمحصلة النهائية للمعركة الإعلامية ستتخطى الواقع المألوف الذي صنعه الإعلام الإخواني العفاشي ليصل إلى حدود الوعي الشعبي الجنوبي ويتخطاه لينير له دروب الاستقلال والحرية وقيم المواطنة والعدالة الإجتماعية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: