بقية المحافظات

#لقور : يفند اكاذيب الاصلاح في التحايل على #التحالف في عاصفة الحزم

(حضرموت21) متابعات 

اورد الاكاديمي والمحلل السياسي الجنوبي الدكتور حسين لقور بن عيدان بعض النقاط الهامة التي تكشف الكيفية التي تحايل بها حزب الاصلاح على التحالف في عاصفة الحزم واعلانه تاييده لها فيما هو بالحقيقة حليف للحوثي. 

وقال بن بن عيدان في سلسلة تغريدات له على تويتر: في البداية لم يتخذ الإخوان المسلمون أي موقف من عاصفة بل ظل مندوبهم في صنعاء مع بن عمر يفاوض الحوثيين.
بعد أسبوعين من الحرب بدأوا الهرب من صنعاء وأعلنوا تأييدهم للتحالف.

واضاف قائلا:بدأوا كذبتهم الأولى بتشكيل ما أسموه المقاومة الشعبية و استفادوا من ذلك في تسليح جماعات إرهابية و تأطيرها ودعمها حتى اننا لم نسمع عن مقاومة في صنعاء او ذمار او الحديدة بل اختاروا الأطراف وبعض مناطق الجنوب و هكذا ظلوا عامين يكذبون باسم المقاومة الشعبية و لم يحرروا محافظة في اليمن.

ومضى يقول:أما الكذبة الثانية فهي إعادة بناء الجيش الوطني و الذي كنا من البداية نقول أنها كذبة كبيرة و فعلا تم تحويله إلى جيش مليشيا و أصبح لزوجات القادة و أولادهم مكانة خاصة في هذا الجيش و القوائم الحزبية التي تتقاضى رواتب و هي في دول بعيدة كتركيا و ماليزيا و الأردن.

جديد داخل المقالة

وتابع قائلا: كل هذا ليس مهما لو أننا شهدنا انتصارات سواء للمقاومة الشعبية تم فيها تحرير مناطق أو زحف كبير للجيش على صنعاء لقلنا هم أدرى و اعرف و لكن بعد أربع سنوات من حرب تسببت في كوارث كان لا بد من وقفة تقييم لأطراف الشرعية الذين أثبتت السنوات أنهم ليسوا مهتمين لا بالإنتصار على الحوثي و لا بنهاية الحرب.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: