أخبار عربيةعربي وعالمي

السلطات #الأردنية تمنع إقامة لقاء مشبوه في أراضيها يقول الحاضرين فيه أنهم يمثلون #الجنوب

عمّان (حضرموت21) خاص

منعت السلطات الأردنية اقامة لقاء لشخصيات محدودة من جنوب اليمن في العاصمة الاردنية عمّان كان من المفترض البدء بانعقاده يوم السبت 27/7/2019م.

وأبلغت السلطات الأردنية المعهد الأوروبي للسلام والحاضرين في اللقاء رفضها السماح بعقد الاجتماع على أراضيها. وهو ما أكدته مصادر مشاركة في اللقاء .

وأوقفت السلطات الأردنية عقد اللقاء دون إبداء الاسباب،  لكن مصادر أشارت ان دولة عظمى تدخلت لمنع عقد اللقاء واتهامه بأنه لقاء يريد تشتيت جهود السلام بعدما اصبح جنوب اليمن أقرب الى المشاركة في مفاوضات سياسية قادمة .

وأدى منع السلطات الاردنية بعقد اللقاء، إلى فشل اللقاء حيث أبدى المعهد الأوروبي للحاضرين اعتذاره  وإلتزامه بتعليمات السلطات الأردنية التي منعت عقد اللقاء على اراضيها.

وانسحبت وفد الأمم المتحدة الممثل بمكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن من اللقاء مستجية لتوجيهات السلطات الأردنية بايقاف عقد اللقاء.

وكان من المتوقع ان يعقد لقاء في العاصمة الأردنية عمّان اليوم السبت يحضره بعض الشخصيات المنتمية لجنوب اليمن والتي تزعم انها تمثل قضية جنوب اليمن.

ونفى نفت قيادات ونشطاء جنوبيون في عدن ان يكون الحاضرين  في لقاء الأردن يمثلون الإرادة الشعبية الجنوب . مؤكدين أن اللقاء يهدف لعرقلة مشروع استقلال جنوب اليمن الذي يمثله المجلس الانتقالي الجنوبي.

واجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي رفض واسع لنشطاء من جنوب اليمن يرفضون لقاء الاردن  بشخصياته التي اسموها ( انتهازية ) والتي تتحرك خارج إطار هدف الشعب الجنوبي وارادته ومشروعه المتمثل باستقلال دولة الجنوب .

واتهم بعض الناشطون في منشوراتهم وتغريداتهم شخصيات جنوبية عملت سابقاً على عرقلة مشروع الاستقلال وعقدت ما سمي عام 2011 بـ” مؤتمر القاهرة ” لعرقلة إرادة الشعب الجنوبي. مؤكدين ان ما كان يحضر له في الأردن هو نفس التحركات التي جعلت بعض الشخصيات وبنفس الوجوه التي لا قبول لديها تتحرك الان لتأدية نفس المهمة السابقة .

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: