اخبار عدنخبر رئيسي

#البيض : عرفنا القائد “ابو اليمامة” مناضل جسور وعرفه شعب #الجنوب بمواقفه البطولية

Aa

(حضرموت21) متابعات 

بعث الرئيس الجنوبي السابق المناضل علي سالم البيض برقية عزاء في استشهاد القائد أبو اليمامة ورفاقه جنود الحزام الأمني خلال استهداف إرهابي لعرض عسكري يوم الخميس وكذا شهداء الاستهداف الإرهابي الذي طال شرطة الشيخ عثمان بالعاصمة عدن.

وقال البيض في نص برقية العزاء:

ببالغ الأسى وعظيم المواساة تلقينا الخبر الفاجعة، باستشهاد المناضل منير اليافعي “ابو اليمامة” القائد الأبرز لألوية المقاومة الجنوبية وأحد قيادات الحزام الأمني، واستشهاد مجموعة من زملائه ضباط وأفراد الحزام الأمني، في عملية إرهابية غادرة وجبانة، أودت بحياتهم وهم في عرض عسكري بمعسكر الجلاء .

ان فقدان هذا القائد “أبو اليمامة” وزملائه بلاشك تعد خسارة فادحة، خاصة والقوى الغازية المعادية لشعبنا وبتحالفها مع قوى الإرهاب تتربص بنا من كل جانب، مكشرة عن انيابها ومستنفرة في عداء سافر كل فرقها وتشكيلاتها الإرهابية، وهي تكرر محاولاتها العبثية لإعادة أحتلال الجنوب “.

وأضاف الرئيس البيض ” لقد عرفنا القائد “ابو اليمامة” كمناضل جسور، وعرفه شعب الجنوب العربي لمواقفه البطولية كواحدا من المناضلين الناشطين في الحراك الجنوبي حتى بداية الغزو الثاني للجنوب في مارس 2015م، والتحق حينها كواحد من قيادات المقاومة الجنوبية، الشجاعة التي كان لها شرف الصمود في وجه الغزاة، حتى طرد قوات الغزو الحوثية العفاشية، وعرف شعبنا الجنوبي “ابو اليمامة” كقائد لأحدى اهم الوية الحزام الأمني التي خاضت معارك شرسة للقضاء على الجماعات الإرهابية، والنيل منها”.

aser

واكد البيض على ان توافق تنفيذ العملية الإرهابية الغادر في مركز شرطة الشيخ عثمان بالعاصمة عدن، مع العملية التي استهداف معسكر الجلاء تدل دلالة واضحة ان هذه العمليتين قد جاءتا نتيجة للتنسيقات والتحالفات التي شاهدها العالم بين قوى الغزو الحوثية وقوى الإرهاب الإخونجية” .

اننا اذ نعزي أنفسنا باستشهاد البطل منير اليافعي وكل زملائه الشهداء الابطال الذين ارتقوا الى ربهم في أعلى مراتب الشهادة فأننا نرفع تعازينا ومواساتنا الى اسرته الكريمة وأسر الشهداء جميعا والى رفاقهم المناضلين والمقاومين، والى شعب الجنوب قاطبة.

كما لا يفوتنا ان نعزي أسر الشهداء الذين استشهدوا في العملية الإرهابية الغادر في مركز شرطة الشيخ عثمان بالعاصمة عدن، التي توافق تنفيذها مع عملية استهداف معسكر الجلاء ويدل دلالة واضحة ان هذه العمليتين قد جاءتا نتيجة للتنسيقات والتحالفات التي شاهدها العالم بين قوى الغزو الحوثية وقوى الإرهاب الإخونجية.

نسأل الله عز وجل ان يتغمد شهدائنا بواسع رحمته وأن يسكنهم فسيح جناته وان يلهمنا وايا اهاليهم وزملائهم الصبر والسلوان..
إنا لله وإنا إليه راجعون.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: