العالم الآنعربي وعالمي

بلومبيرغ #الأمريكية تكشف تناقض موقف الحكومة #اليمنية تجاه #الإمارات

Aa

(حضرموت21) إرم نيوز

بينما تعمل الحكومة اليمنية على تشويه الدور الإماراتي في العلن عبر نشطاء وإعلاميين ومسؤوليين يهاجمون باستمرار مواقف أبوظبي، فإنها في السر تنتهج نهجًا مغايرًا على ما يبدو.

وكالة بلومبيرغ الأمريكية كشفت أن الحكومة اليمنية أعربت سرًا عن قلقها من احتمال انسحاب القوات الإماراتية.

ونقلت الوكالة عن مسؤول يمني رفيع المستوى قوله إن رئيس الوزراء اليمني معين عبدالملك سعيد حاول خلال شهر يونيو الماضي إقناع المسؤولين الإماراتيين بأن الانسحاب يمكن أن يغير توازن القوى لصالح إيران ويهدد المكاسب في ميدان المعركة.

ويشير هذا الموقف إلى تقدير الحكومة اليمنية الكبير لأهمية الدور الإماراتي، وهو ما يتناقض بشكل واضح مع ما يتعرض له هذا الدور من تشويه عبر مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل الإعلام، من قبل مسؤولين حكوميين وإعلاميين ونشطاء تدعمهم الحكومة.

وقال مصدر يمني لـ“إرم نيوز“ تعليقًا هذا الأمر إنه لا يوجد تناقض وإنما هناك أطراف في الحكومة معروفة بقربها من جماعة الإخوان وتأثرها بالدعاية القطرية، وبالتالي فلديها عداء دفين للإمارات وتسعى لمهاجمتها وتشويه كل ما تقوم به من أدوار.

aser

وأشار المصدر بالتحديد إلى نائب الرئيس علي محسن الأحمر ومدير مكتب الرئيس عبدالله العليمي.

وتنفي مصادر مقربة من الرجلين هذه الاتهامات.

يذكر أن وزير الدولة الإماراتي أنور قرقاش كتب في مقال قبل أيام أن ”الإمارات وبقية التحالف لن يغادروا اليمن، بينما سنعمل بشكل مختلف، سيبقى وجودنا العسكري. وفقًا للقانون الدولي، سنواصل تقديم المشورة والمساعدة للقوات اليمنية المحلية. سنرد على الهجمات ضد التحالف وضد الدول المجاورة. مع الشركاء الدوليين، سنظل يقظين في تأمين الوصول إلى المجاري المائية الحيوية. وبعد التبرع بأكثر من 5.5 مليار دولار كمساعدات لليمن منذ عام 2015، سوف يستمر دعمنا لبرامج المساعدة الإنسانية الواسعة النطاق، وكذلك الأمم المتحدة والمنظمات الدولية العاملة في البلاد“.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: