fbpx
إفتتاحية الصباح

إفتتاحية “#حضرموت21 ” المنطقة العسكرية الأولى .. عربدة وصلف وعنجهية..!!

وادي حضرموت (حضرموت21) خاص – فريق التحرير 

ارتفعت حدة العربدة الاخوانية إلى الحد الذي فقدت فيها صوابها حينما اعتدوا بشكل سافر على مقر المجلس الانتقالي الجنوبي في مديرية القطن بمحافظة حضرموت ونهبوا سلل الإغاثة ومساعدات الفقراء والمحتاجين بالمديرية وهذا يعتبر تطور خطير وتصعيد متهور ينبئ عن صلف وعدوانية لا زالت تمارسها تلك المجموعات الإخوانية المسلحة ضد كل ما هو جنوبي وكل من يعبر عن الإرادة الشعبية الجنوبية الحرة.

الفعل الإخواني العدواني ليس بريئا بل يأتي ضمن سياسة النهب التي ترعرعت عليها تلك المجاميع المسلحة ويندرج ضمن لعبة الاستفزاز والتنكيل لجر وادي وساحل حضرموت نحو جولة جديدة من الصراع في إطار عدم القبول بانسحاب تلك المجاميع الإرهابية من وادي حضرموت كي تظل خنجرا صالحا للاستعمال مستقبلا في إطار سياسة الاحتلال والهيمنة على حضرموت والجنوب بشكل عام.

لن يمر ذلك الفعل المشين مر السحاب وسيكون وبالا على تلك المجاميع المحتلة والفاقدة للحاضنة الاجتماعية هنا في حضرموت وما حدث سيعجل من وقت رحيلها من وادي حضرموت الذي كان منارا وجذوة مشتعلة للثورة الجنوبية السلمية والكفاحية منذ العام 2007 وحتى اليوم ولن تثنيه تلك المجاميع الفاسدة من أن يحرر أرضه ويصون كرامتها ويطرها من رجس وعفن الاحتلال اليمني سواءا كان بلبوس إخواني أو حوثي أو عفاشي.

ما حدث من انتهاك لحرمة مقر المجلس الانتقالي في مديرية القطن سيضيق الخناق حول عنق الإخوان وذراعهم العسكري في حضرموت، وعاجلا أم آجلا سينتهي بهم المآل للرحيل عنوة من وادي الأحرار وقلعة الصمود.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: