fbpx
تقاريرخبر رئيسيمحليات

#تقرير_خاص: بيانات إدانة وشجب جنوبية واسعة ضد مجزرة القتل البشعة التي ارتكبتها مليشيات الأحمر الإصلاحية بمدينة #عزان

المكلا(حضرموت21) خاص: أحمد باجردانة



بيانات إدانة وشجب جنوبية واسعة، تلك التي توالت صدورها عقب مجزرة القتل البشعة، التي ارتكبتها المليشيات المسلحة الموالية للقيادي في حزب الإصلاح علي محسن الأحمر، في حق المتظاهرين السلميين  بمدينة عزان، الواقعة في محافظة شبوة.


هذه المجزرة الوحشية التي حُمِّل مسؤوليتها أيضاً وزير الدفاع اليمني ومحافظ محافظة شبوة، اعتبرها الكثيرون بجريمة ”قتل جماعي“ تدينها جميع القوانين، الوطنية والدولية، وكذا التعاليم الدينية والأخلاق الإنسانية، مطالبين بالقبض على مرتكبي الجريمة، وضمان عدم إفلاتهم من العقاب.


كما تمت دعوة قوات التحالف العربي؛ إلى حماية شعب الجنوب، ونقل المعسكرات من داخل المدن، والزج بالقوات الشمالية إلى جبهات القتال مع الحوثي، حيث معركتهم الحقيقية هناك، وليس مع شعب الجنوب.


_ إدانة وشجب :


منظمات المجتمع المدني الجنوبية، اصدرت بيان إدانة وشجب ضد ما اقدمت عليه القوات العسكرية بحق المدنيين السلميين في عزان بمحافظة شبوة، باعتبار ذلك جريمة قتل جماعي تدينها جميع القوانين ” الوطنية، والدولية، والتعاليم الدينية، والأخلاق الإنسانية“، مطالبين بالقبض على مرتكبي الجريمة، وضمان عدم إفلاتهم من العقاب.


وحمّل بيان المنظمات الجنوبية مسؤولية جريمة القتل،  قيادات القوات المسلحة الحكومية، وفي مقدمتهم وزير الدفاع ومحافظ المحافظة شخصياً، داعيين قوات التحالف العربي إلى حماية شعب الجنوب، ونقل المعسكرات من المدن ونقل القوات الشمالية إلى جبهات القتال مع الحوثي، ومعركتهم معهم وليس مع شعب الجنوب.


_ عمل وحشي :


القيادة المحلية للمجلس الإنتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، ادانت في بيان لها العمل الوحشي والمجزرة، التي ارتكبتها ماوصفتها بـ ”مليشيات الإصلاح“ بحق المواطنين العزل في مدينة عزان بمحافظة شبوة، الذين خرجوا للتظاهر سلمياً والتعبير عن سخطهم؛ ضد الانفلات الأمني والانتهاكات الخطيرة التي تمارسها تلك المليشيات بالمحافظة.


وحث إنتقالي حضرموت في بيانه، قيادات وأفراد القوات والمقاومة الجنوبية، البقاء على أهبة الاستعداد، والرد الفوري على أي جريمة أو انتهاك ترتكبها تلك المليشيات بحق شعب الجنوب في مختلف مناطقه، كما حث أبناء الجنوب على مؤازرة أبناء شبوة، وإدانة مايتعرضون له من تجاوزات وجرائم.


_ جريمة خطيرة :


رئيس حلف قبائل وأبناء شبوة وقائد مقاومتها الجنوبية عبدالعزيز الجفري، اصدر بيان اعتبر فيه هذه الجريمة بالخطيرة، والغير غريبة على قوى الإرهاب المنظم، المتدثر بثياب الشرعية اليمنية، المنتهكة من قبل قوى الإصلاح اليمني، مبيّناً استخدام هذه القوى نفس أسلوبها القديم الحديث في التعامل مع أي صوت سلمي ينادي بالأمن ويطالب بعودته، وذلك من خلال قتل الشهيد سعيد محمد القميشي بشكل متعمد، مؤكداً أن هذه الواقعة تكشف للعالم مدى بشاعتهم وخوفهم من عودة دولة الأمن والقانون.


وأكد ”الجفري“ أن هذه الواقعة لن تمر مرور الكرام، وأن محافظة شبوة بكل قبائلها ورجالها الأحرار ستكون عنواناً للعزة والعنفوان الجنوبي، وستأخذ حقها وحق أبناءها الأبطال وأرضها المنتهكة أضعافاً مضاعفة، سائلاً المولى أن يتغمد الشهيد برحمته، وأن يشفي الجرحى، وأن ينعم بالحرية للأسرى والمعتقلين، وينصر الجنوب.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: