fbpx
إفتتاحية الصباحاخبار عدنخبر رئيسيمحليات

إفتتاحية “#حضرموت21 ” الشهيد القميشي وخبث الاحتلال

شبوة (حضرموت21) خاص – فريق التحرير 

كشفت جريمة قتل الشهيد القميشي مدى دناءة ووضاعة القوات الإخوانية الغازية للجنوب وتحديدا محافظة شبوة منذ خروج قوات النخبة الشبوانية منها، أما وقد تم القتل بطريقة بشعة وسافلة من قبل أحد الإرهابيين المعتدين على المظاهرة السلمية فإن تلك الجريمة لن تمر مر السحاب وسوف يأتي يوم الحساب والعقاب قريبا، وستعجل تلك الخادثة البشعة بخروج تلك القوات الغازية من المحافظة في أقرب وقت، وما قامت به الميليشيا الإخوانية من فعل دنئ كشف عن حالة الخوف والارتباك التي تعيشها وهي تدرك تماما أن أيامهم باتت معدودة وهم ليسوا سوى محتلين لهذه الأرض الشريفة والطاهرة.

في طريقة القتل التي نشرت موثقة بالفيديو في مواقع التواصل الاجتماعي يتبين باختصار طريقة تعامل تلك القوات الغازية مع الجنوب وأبناءه، من قتل وتهجير ونهب واغتصاب وتدمير لكل شي غير أن قواعد الإشتباك اليوم قد تغيرت مع المحتل اليمني الشمالي بشتى تمظهراته الحوثية والإخوانية منها وحتى العفاشية ولن يتم التعامل بتساهل مع التجاوزات والقتل ولكن سيتم الرد وفق قواعد اشتباك جديدة تفهمها تلك القوات الهمجية والجبانة.

أظهر الفيديو المنتشر في مواقع التواصل الاجتماعي مدى الازدواجية الإعلامية الاخوانية حيث صمتت تماما حيال ماحدث من إعدام علني للشهيد الذي خرج في مظاهرة سلمية في مدينة عزان تطالب بإحلال قوات النخبة الشبوانية في المحافظة، فلا المنظمات الحقوقية التابعة لهم تحدثت أو أدانت، ولا قنواتهم المؤدلجة ذكرت تلك الحادثة الأليمة والمؤسفة وسقطوا كلهم دون استثناء سقوطا مدويا كعادتهم ولا زالوا حتى اللحظة يمارسون صنوف الإرهاب والابتزاز الفكري والإعلامي ضد الجنوب وضد شعبه الأبي والمناضل.

العربدة الإخوانية لن تألوا جهدا إلا وصبته على ظهر الجنوب وشعبه، وهاهو يصرح إعلامهم يوميا بايقاف المعركة مع الحوثيين وتوجيه قواتهم الإرهابية نحو الجنوب من طريق شبوة لإعادة انتاج احتلالهم البغيض والمتخلف… وهيهات لهم ذلك فلن يكون الجنوب إلا مقبرة لكل معتد ومحتل.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: