fbpx
إفتتاحية الصباحخبر رئيسيمحليات

افتتاحية #حضرموت21..القطاع الصحي في الوادي.. تحت المجهر!!

(حضرموت21) خاص فريق التحرير 

أقدم مدير مكتب الصحة في إحدى مديريات محافظة أبين على تقديم استقالته بعد فشل مكتبه في تقديم خدمات صحية للمواطنين وإعطاء العاملين الصحيين حقوقهم القانونية والانسانية وتحسين مستوى الرعاية الصحية المقدمة غير أن وادي حضرموت غير ذلك، فهو يشهد تردي واضح للخدمات الصحية وغمط لمستحقات العاملين الصحيين وعدم تمكينهم من حقوقهم القانونية إضافة إلى سوء الإدارة وتردي الرعاية الصحية ورفع لأسعار الخدمات الصحية في القطاع الحكومي بما يوازي أسعار القطاع الخاص.

كل ذلك يجري وسط حالة من التعتيم والتغطية الواضحة على حجم الفشل العام في إدارة المؤسسات الصحية خصوصا بعد الرياح الباردة التي بدأت تهب من جهة المنظمات الدولية وحصول تلك المنظومة الإدارية الفاسدة على نصيبها الوافي مماجعلها تعيش في بروج عاجية لم تستطع من خلالها تلمس حقيقة الواقع الصحي المزري الذي يعانيه المواطن والعامل الصحي البسيط.

كل تلك الامتيازات الجديدة التي تحصلت عليها تلك الاوليغارشيا الصحية ستمنعها بالضرورة -كمنظومة- من التعبير عن فشلها أو تقديم استقالات عناصرها وربما سيدافعون عن أداؤهم بكافة السبل حرصا على تأمين الامتيازات والعلاوات الكبيرة التي تحصلوا عليها بالمقابل يعاني أغلبية عمال القطاع الصحي من أبسط مستحقاتهم القانونية ومن الوظيفة العامة ويؤدون أعمالهم برواتب زهيدة جدا منزوعة منها كافة الحقوق القانونية الأساسية التي كفلها لهم النظام القانون وهذا يجعلنا نتساءل: ماهو الأداء الجيد الذي سيقدمه العامل الصحي وهو يشعر بأنه يتم استغلاله ولا يستطيع الحصول على مستحقاته الأساسية والقانونية والوظيفة العامة؟!!

وما هي درجة الرضا المجتمعي من الخدمة الصحية؟!! في زمن يدفع فيه المواطن البسيط من جيبه لكي يتلقى خدمة صحية معينة وليمول تلك المؤسسة لتدير شؤونها؟!!

من يقبعون في بروج عاجية لن يستشعروا تلك الحالة المأساوية ولا بالنزر اليسير منها إلا في الوقت الذي تصلهم الحرائق والخراب الذي خلفوه والذي يراه المواطن البسيط والعامل الصحي أمامه كل يوم.

الإعلانات

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: