أخبار حضرموتتقاريرتقارير وتحقيقاتخبر رئيسي

#رصد_خاص: استياء شعبي ورفض مجتمعي لجميع المؤامرات حول تقسيم #حضرموت

المكلا(حضرموت21)خاص: أحمد باجردانة

تقسيم محافظة حضرموت إلى محافظتين واحدة في الوادي وأخرى في الساحل، قرار شكل جدل واستياء شعبي واسع، في أوساط الشارع الحضرمي، باعتباره تمزيقاً للجغرافيا الحضرمية والنسيج المترابط للمحافظة.

فقد اعتبر الكثيرون بأن الهدف الأساسي من تقسيم حضرموت ؛ هو جر المحافظة إلى مربع الفتنة والصراع، والاستثمار السياسي الرخيص، في ضل ماتشهده البلاد من صراعات استطاع الحضارم تجنيب حضرموت الدخول فيها منذُ إندلاع الأزمة اليمنية، ويعود ذلك إلى توحدهم وعزيمتهم على إفشال جميع المؤامرات الداخلية والخارجية.

وقد عبر أبناء حضرموت عن رفضهم التام لهذا التقسيم عبر المشاركة بـ هاشتاق #حضرموت_ترفض_التقسيم ، والذي تفاعل الكثيرون معه، مؤكدين خلاله بأنهم مستعدون للخروج إلى الشوارع ضد ماوصفوه بالمؤامرة التي تحاك ضد المحافظة.

_ تقسيم حضرموت :

جديد داخل المقالة

العميد سليمان بن غانم المستشار العسكري لقائد المنطقة العسكرية الثانية، بعث في صفحته الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي ”فيس بوك“ رسالة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الجمهورية اليمنية المشير عبدربه منصور هادي، ورئيس المجلس الأنتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي، مفادها بأن هناك معلومات تفيد بتحركات لتقسيم حضرموت إلى محافظتين، وأن أبناء حضرموت يطالبونكم بمنع أصدار أي قرار بتقسيم حضرموت إلى محافظتين.

وأضاف العميد ”بن غانم“ بأن ذلك القرار سيشكل ضرر على مصالح أبناء المحافظة وسلمها الإجتماعي، وأن أي قرار من هذا النوع لن يكون مقبولاً، وسيواجه بالرفض من كافة أبناء المحافظة، وأنه يدرك حرصهم على مصلحة حضرموت وأبنائها، سائلاً المولى بأن يوفقهم لما فيه مصلحة البلاد والعباد.

_ إفشال المؤامرات :

أما القانوني أشرف العوبثاني فقد تطرق لذلك الموضوع عبر نشره على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي ”فيس بوك“ منشور قال فيه : ”استطاع الحضارم تجنيب حضرموت الصراع منذُ إندلاع الأزمة اليمنية، وكان ذلك تحدي قوي جداً لهم، ولكن توحدت فيه القلوب وأفشلت كل المؤامرات “.

وأكد ”العوبثاني“ في ذات المنشور بأن هناك من يريد عودة حضرموت إلى مربع الفتنة والصراع والاستثمار السياسي الرخيص، عبر بوابة تقسيم حضرموت إلى ”وادي_ساحل“ في ضل مرحلة صعبة جداً تحتاج لجهود الجميع، للتكاثف والوقوف صفاً ضد مايحاك لحضرموت من مؤامرات خارجية وداخلية، حتى تستطيع الخروج من هذه الأزمة قوية حاضنة لكل أبنائها.

_ المطالبة بالعدل :

رئيس تحرير موقع حضرموت21 الصحفي أمجد صبيح، غرد على موقع التواصل الإجتماعي ”تويتر“ بأنه بدلاً من المطالبة بالتقسيم يجب المطالبة بالعدل، وأنهم من حقهم في مدينة تريم أن تبقى الإيرادات لهم ولاتكون مركزية كونهم أولى بها، وأضاف بأن السلطات في الوادي لم يحلوا مشكلة توفير الغاز في مديرياتهم، ويطالبون بأن يكون الوادي محافظة لحالها، مطالبهم بأن يثبتوا للناس جدية العمل وبعدها يشعبوا المواضيع.

أما رئيس تحرير موقع الواقع الجديد الصحفي محمد بوعيران، فقد اعتبر خلال تغريدة له على موقع التواصل الإجتماعي ”تويتر“، بأن تلك الدعوات لتقسيم حضرموت ”بمثابة اعلان الحرب، وأن الناس ستخرج هائجة إلى الشوارع ضد هذه المؤامرة، فأهالي حضرموت لن يرضوا بتقسيم أرضهم من أجل إرضاء أسياد من يريدوا التقسيم، فحضرموت كانت وستضل واحدة إلى قيام الساعة“.

_محافظة واحدة :

الصحفي محمد باحداد غرد في ”تويتر“ قائلاً ‏ستظل حضرموت محافظة واحدة ضمن الجنوب، ومن يسعى لتقسيمها لمحافظتين ماهم إلا حثالات إخونجية، هدفهم الضغط لإعادة حضرموت إلى بيت الطاعة بصنعاء.
وأضاف ”باحداد“ بأن إثارة هذا الملف اليوم يأتي لمحاولة عرقلة إنتشار قوات النخبة الحضرمية في وادي حضرموت بدلاً عن قوات المنطقة الأولى.

أما رئيس تحرير موقع المندب نيوز الصحفي أسامة بن فائض فقد قال في تغريدة له على ”تويتر“ : ”‏باختصار حضرموت لن تنصاع خلف المشاريع “الإخوانية” التدميرية التي تهدف لتشطيرها جفرافيا للنيل من المشروع الجنوبي، لتتمكن قوى النفوذ و الاحتلال الشمالي من السيطرة على ثرواتها“.
وأضاف ”بن فائض“ بأنه من المؤسف أن أطراف محسوبة على حضرموت تسعى الى التقسيم؛ حفاظاً على مشاريعهم المشبوهة ونفوذهم المنتهي.

_ مشروع التقسيم :

رئيس تحرير صحيفة عدن الحدث الصحفي محمد عبدالعليم، غرد على ”تويتر“ قائلاً: ”يريد المتنفذون تمرير مشروع تقسيم حضرموت، عبر ثلة حضارم يعملون لصالح حماية مصالح متنفذين من الشمال ومصالحهم الشخصية، لذا فالمشروع فاشل لا محاله لرفض الشعب له“.

أما رئيس تحرير موقع نخبة حضرموت الصحفي أحمد باجمال فقد أكد أن ”الحجر والشجر سيرفض تقسيم حضرموت، فحضرموت واحدة ولن تستطيعوا اطلاقاً تقزيمها وتشتيتها في محافظتين، الشعب الحضرمي سيخرج لمظاهرات واحتجاجات وستطالب بإقالة كل من ساهم بتقزيم حضرموت.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: