fbpx
إفتتاحية الصباحخبر رئيسيمحليات

افتتاحية #حضرموت21:إخوان اليمن.. زندقة سياسية بثياب الشرعية !!!

(حضرموت21) خاص فريق التحرير

الشرعية المستلبة من قبل حزب الإصلاح لازالت تمتهن سياسة المخاتلة والمماتعة والانتقائية ضمن اتفاق الرياض ولازال الهيجان الإعلامي والتجييش ضد التحالف العربي على أشده عبر الأبواق الموزعة بين الدوحة واسطنبول، ومعهم من يسمون أنفسهم محللين سياسيين في قطر وتركيا يعملون متفرغين لنشر الشائعات والكذب عبر تلك الأبواق المزعجة.

الصراخ بقدر الألم وما أحدثه اتفاق الرياض لتلك الجماعة الإرهابية التي تستخدم الدين طريقا للوصول للسلطة يفوق الطاقة التي ستنفقها في سبيل افشاله أو على الأقل في تحقيق نقاط ضد خصومها السياسيين خصوصا المجلس الانتقالي الجنوبي وهذا من سابع المستحيلات لأن سياسة الجماعة القائمة على التخفي والظهور والتقية السياسية قد أصبحت مكشوفة، والشرعية المستلبة الإرادة يجب أن تتطهر من رجس الإرهاب والأخونة خصوصا أولئك المتسببين في تأخير حسم المعارك مع الميليشيا الحوثية الإرهابية وأيضا الذين مارسوا فسادا وتلاعبا بالأموال العامة وبالعملة الوطنية ونهبوا رواتب الجنود ومستحقاتهم.

من كانوا جزء من المشكلة لن يكونوا ضمن إطار الحل، ومن أدمنوا الخداع ومارسوا الزندقة السياسية والكهانة وكانوا عنوانا لسواد مرحلة ما بعد 1994 يجب أن يقدموا للعدالة والمحاكمة لا أن يظلوا متصدرين المشهد متسترين على باقي اللصوص المنتشرين في كافة المؤسسات الرسمية والمحميين بغطاء من الساسة والمرتزقة الكبار الذين يحاولوا إعادة إحياء أدوارهم المشبوهة بأغطية وهياكل جديدة، وما عودة المجرم أمجد خالد قائد لواء النقل سابقا ضمن اللجنة العسكرية إلى عدن مؤخرا إلا دليل على أن الفاسدين ومصاصي الدماء يحاولون العودة إلى صدارة المشهد فوق ظهر الشرعية المستلبة عوضا عن إحالتهم للمحاكمة والتحقيق والمحاسبة.

الإعلانات

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: