fbpx
كتاب ومقالات

“المحمدين” إستراتيجيات لصناعة مستقبل وطن .. مقال لـ / شاكر اليافعي

( حضرموت 21 ) شاكر اليافعي




عندما قرأت الإتفاقيات الموقعة وبحثت عن المكاسب والأهداف لها، وجدت فيها إستراتيجيات لصناعة مستقبل وتنمية وبناء دول متقدمة وحضارة، لأجيال ستمدي اعواماً مديدة، هنا الشراكة وهنا تاريخ سيكتب بماء الذهب، لهذه التفاهمات الأقتصادية التي ستغير هذه الدولتين، وتنمي قدرتها ومكانتها الأقتصادية والسياسية، وترسم خارطة طريق نحو آفاق وتطلعات جديدة، ترسم ملامح المستقبل لعهداً قادم من النمو والاستقرار الاقتصادي.


وهذا كله ماتمت ترجمته ورسمه في المبادرات والاتفاق؛ التي تم توقيعه بأشراف وتخطيط وتكتيك المحمدين، الذي أثمر وأدى إلى أن السعودية والإمارات توقعان 4 مذكرات تفاهم و7 مبادرات استراتيجية.


وترأس ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، الاجتماع الثاني لمجلس التنسيق السعودي الإماراتي، الذي أفضى لتوقيع هذه المذكرات، وفيما يلي تفاصيلها:


1- مذكرة تعاون في مجال الصحة بين وزارة الصحة بالمملكة ووزارة الصحة ووقاية المجتمع بدولة الإمارات.

2- مذكرة تعاون في المجال الثقافي.

3- مذكرة تعاون في مجال الأنشطة الفضائية للأغراض السلمية.

4- مذكرة تعاون في مجال الأمن الغذائي.


كما اطلعو “المحمدين” على عرض لسبع مبادرات للمجلس التنسيقي السعودي- الإماراتي واشتمل العرض على:

1- مبادرة إقامة مصافي ومجمعات بتروكيماويات في الأسواق النامية (مشروع مصفاة في الهند).

2- مبادرة لتسهيل انسياب الحركة في المنافذ بين البلدين.

3- مبادرة التعاون في الأمن السيبراني.

4- مبادرة الأمن الغذائي.

5- مبادرة إصدار واستخدام عملة إلكترونية رقمية بشكل تجريبي.

6- مبادرة التأشيرة السياحية المشتركة.

7- مبادرة مجلس الشباب السعودي الإماراتي.


أكبرمصفاه في العالم 

ولكن اهم مافي هذه الاتفاقيه والذي لفت انتباهي هو مصفاة لبتروكيماويات التي تبلغ قيمة انشائها المبدئي 70مليار دولار مشروع استراتيجي ضخم وله ابعاد ومكاسب سياسيه واقتصاديه كبيره سوف تحصل عليها الامارات والسعوديه من ناحيه والهند من ناحيه اخرى..


وتحدد الاتفاقية مبادئ التعاون الاستراتيجي المشترك بين ” أرامكو السعودية ” و” أدنوك الإماراتيه ” لبناء وامتلاك وتشغيل المجمع بالتعاون مع ائتلاف من شركات النفط الوطنية الهندية يتكون حالياً من شركة النفط الهندية المحدودة /IOCl/، وشركة بهارات بتروليوم كوربوريشن المحدودة /BPCL/، وشركة هندوستان للنفط المحدودة /HPCL/.

ووفقاً للاتفاقية، ستمتلك ” أرامكو السعودية ” و” أدنوك ” معاً حصة 50 في المائة من المشروع المشترك الجديد، فيما يملك ائتلاف شركات النفط والغاز الهندية حصة الـ50 في المائة المتبقية..


الهدف من الصفقه

 الهدف من هذه الصفقه وتأثيرها على الأقتصاد السعودي والأماراتي واضح جدآ حيث أنها ستحقق تكاملآ أقتصاديآ وزيادة للقيمه المضافه للنفط الخام وفي ظل التوجه الجديد لشركة أرامكو السعوديه وادنوك الاماراتيه نحو إحداث نوع من التكامل الرأسي والأفقي في إطار أستراتيجيتهما الخاصه بالتنوع والتقليل من الأعتماد على تصدير النفط الخام.

بالأضافه الى انه سوف يعمل من خلال هذا الصفقه على فتح افاق واستراتيجيه جديده لهذه الشركتين التي تعد لإداراج أسهمها في البورصات العالميه ولعملية الأستثمار الأجنبي الكبير وايضا لتوسع مبيعاتها واسواقها المتجهه نحوالصين والهند فالهند هي الدوله الثانيه في أسيا بعد الصين من ناحية الأستثمارات..


الأثر على سوق النفط العالمي

وعن تأثير هذه الصفقه الضخمه على أسواق النفط العالمي حيث ان هذا سيزيد من مشتريات الهند للنفط السعودي والاماراتي على وجه الخصوص وهذا سيضمن تسويقآ جديدآ لهما وفي  شكل متنامي حيث أن الهند ستتفوق على الصين في طلب النفط في السنوات القادمه وبالتالي هي مستهلك كبير ومحتمل للنفط على المستوى العالمي.

ولكن لا تأثير متوقع على سوق النفط العالمي سوى حماية حصص السعوديه والامارات في الأسواق العالميه حيث أن من يتجه حاليا الى شراء حصص كهذه يضمن شراء هذه الشركات بترولا خامآ.

وهذا يضمن استقرار الأسعار عالميا وبالنسبه لأرامكو ودانوك يضمن لها استقرار في الأرباح بعيد عن تقلبات أسعار النفط وسيجعل للسعوديه والأمارات قوة أقتصاديه ضمن الكبار المتحكمين في النفط وقراره واستقرار اسعاره.


وفي الختام

 ان الهدف من كتابتي لهذا المقال هو لماذا لتسعي قيادتنا اوحكومتنا اوحتى سلطتنا المحليه الان على وضع مدكرة تفاهم واتفاقات لمثل هذه المشاريع الأستراتيجيه والتي ذات عمق اقتصادي وسياسي ويهدف الى نهج تنموي صحيح نحوبناء سياسه اقتصاديه سليمه تهدف الى مدى بعيد وسيعود بمكاسب كبيره على الجميع وسينهض بالوطن واقتصاده ويعزز مكانته في داخل محيط الأقليمي  وسينهض بالبنيه التحيه للوطن بشكل عام لماذا لانقوم بتقديم فكرة ومشروع بأنشاء مصفاة نفط عملاقه في حضرموت مثلا لماتتمتع به من موقع استراتيجي  على المحيط الهندي والبحر العربي وبالشراكه مع دول التحالف سوف يعود مكاسب عملاقه للوطن على مستوى الاقتصادي والانساني من خلال استيعاب العماله الشابه وتخفيف عباء البطاله ورفع موارد الدوله وتحقيق مكسب اقتصادي كبير للوطن والمواطن وللدول الشريكه ايضا.

الإعلانات

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: