fbpx
محليات

مستشار الزُبيدي : المجلس #الانتقالي ملتزم باتفاق #الرياض لكنه لن يقف مكتوف الأيدي إزاء محاولات افشاله

عدن ( حضرموت 21 ) خاص




أكد مستشار الرئيس عيدروس الزُبيدي أن المجلس الانتقالي الجنوبي اظهر حسن النية والجدية في التطبيق واحترام مواثيق وبنود اتفاق الرياض والتزامه للمملكة العربية السعودية وللتحالف العربي.




وقال الدكتور صدام عبد الله أن: “المجلس الانتقالي بادر منذ اليوم الأول بالترحيب بمبادرة المملكة للحوار وكان اول الحاضرين واول الموقعين على الاتفاق والتزم ومازال ملتزم بكل حيثيات الاتفاق وتوحيد الصف إلى جانب التحالف العربي بقيادة المملكة لمواجهة الخطر الحوثي المدعوم إيرانيا”.




وأضاف : “بدأ المجلس الانتقالي فعليا بتنفيذ الاتفاق بالسماح لرئيس الحكومة بالعودة إلى عدن وممارسة مهامه حسب الاتفاق وهذا دليل على إظهار حسن النية والجدية في التطبيق واحترام مواثيق وبنود الاتفاق والتزامه للمملكة وللتحالف بضبط النفس والاستمرار بالتعاطي مع الاتفاق رغم الخروقات المتكررة من جماعة الاخوان التي تسعى بين الحين والآخر الى عرقلة الاتفاق وتقويضه وإظهار النية المبيتة مسبقا منذ إعلان المملكة الدعوة للحوار وسعيها المستمر لرفض الحوار ومخرجات الاتفاق”.




وتابع: “لكن نقولها وبصوت واضح ومعلن ان رغبة المجلس الانتقالي الجنوبي للسلام وحرصه على انجاح الاتفاق واحترام العهود والتزامه بالوقوف إلى جانب التحالف العربي لمواجهة المد الحوثي المدعوم إيرانيا ومكافحة الإرهاب هو نابع من مدى مصداقية المجلس الانتقالي في احترام العهود والمواثيق وبنفس الوقت حرصه الشديد لانجاح جهود المملكة العربية السعودية في قيادة التحالف من ناحية ومن ناحية أخرى فإننا نؤكد ان المجلس الانتقالي الجنوبي لن يقف مكتوف الأيدي إزاء اي محاولة لافشال اتفاق الرياض”.




وأكد أن: “المجلس الانتقالي لن يسمح بالإخلال باي بند من بنود الاتفاق تحت أي مبرر وبنفس الوقت يرفض إعادة تصدير الإرهاب إلى العاصمة عدن وكافة محافظات الجنوب من قبل قوى كانت ومازالت تسعى إلى افشال اتفاق الرياض بهدف تحقيق مصالحها الخاصة على حساب مصالح المجتمع والشعب في الجنوب واليمن .

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: