اخبار عدنتقاريرتقارير وتحقيقاتخبر رئيسيمحليات

#رصد_خاص: استهداف حوثي مجدداً لعرض عسكري يقابله صمت حكومي واستياء جنوبي لقيادتهم

Aa

الضالع(حضرموت21)خاص: أحمد باجردانة

يومان فقط هو فارق التوقيت بين استهداف منصة ميدان الصمود صباح اليوم بصاروخ حوثي غادر، في محافظة الضالع جنوب البلاد، وذكرى مأساة مجزرة سناح التي نفذتها قوى الإحتلال اليمني، ضد أبناء الضالع قبل 6 سنوات تحديداً في العام 2013م، وخلفت وراءها العديد من الشهداء والجرحى.

أربعة أطفال سقطوا اليوم شهداء وضحايا هذا الصاروخ الحوثي الغادر الذي استهدف منصة العرض العسكري في الضالع، في مشهد يثبت للجميع أن هذه المليشيات لا تتورع عن قتل الإنسانية واستهداف الأبرياء، وسط صمت من قبل الجميع وأولهم الحكومة الشرعية التي اكتفت بالصمت ولم تدين هذه العملية بتاتاً.

صحفيون وإعلاميون ونشطاء جنوبيون عبروا عن استياءهم من القوات الجنوبية المسلحة، لإقامة عروض عسكرية في مناطق الحرب، واصفين ذلك بالعمل العشوائي المتخبط، وحاثين القيادة على العمل بصمت في ظل تربص العدو وبحثه عن الفرص لاستهدافهم.

_ استهداف متكرر :

القيادي في المجلس الإنتقالي الجنوبي الأستاذ أحمد عمر بن فريد، بيّن في تغريدة له على موقع التواصل الإجتماعي ”تويتر“ أنه ”‏فقط ٤٨ ساعة فرق توقيت عن ذكرى مأساة مجزرة سناح، والتي نفذتها قوى الإحتلال اليمني ضد أبناء الضالع ٢٠١٣، في ظل حكم جمهوري، حتى اتت اليوم كارثة أخرى استهدفت عرض عسكري بأيدي نفس القوى، بحكم كهنوتي ولا فرق بينهما“.

aser

أما رئيس تحرير موقع 4مايو الإلكتروني الصحفي منير النقيب، قال في تغريدة له : ”‏لم نسمع أي رد أو بيان ادانة من قبل ما تسمي نفسها حكومة الشرعية، على جريمة استهداف عرض عسكري بالضالع بصاروخ باليستي من قبل الحوثيين، والذي اسفر عن سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيين وأطفال، صمت حكومة الشرعية على هذه الجريمة الارهابية لها دلالات خفية“.

_ قتل الأطفال :

الإعلامي الجنوبي بقناة الإمارات عادل اليافعي أشار في تغريدة له أن ”‏صورة مؤلمة تظهر طفلين استشهدا من ضمن أربعة أطفال، في الهجوم الصاروخي لميليشيات الحوثي الذي استهدف اليوم مدينة ‎الضالع، وأضاف كم وكم تقدم الضالع شهداء في سبيل حرية وكرامة الجنوب واليمن بشكل عام، فهذه المدينة حق أن نسميها مدينة الشهداء“.

بينما قال القيادي في المجلس الأنتقالي الجنوبي وضاح بن عطية، أن : ”‏العملية الإرهابية للحوثيين التي استهدفت منصة عرض عسكري في الضالع صباح اليوم، نجحت في قتل أربعة أطفال، مضيفاً في ذات التغريدة أن هذه الميليشيات تثبت أنها لا تتورع عن قتل الإنسانية واستهداف الأبرياء، وسط صمت دولي مطبق من قبل الجهات الدولية والمنظمات المعنية“.

_ تكرار الأخطاء :

رئيس تحرير موقع حضرموت21 الصحفي أمجد صبيح، أعتبر في تغريدة له أن : ”ما حصل اليوم في الضالع سيحصل في مكان آخر وبنفس الفعل الإجرامي الدموي، هذا اذا استمر المجلس الانتقالي والقوات الجنوبية المسلحة بنفس هذا العمل العشوائي المتخبط، واقامة عروض عسكرية في مناطق الحرب، والسؤال كل مرة متى نتعلم الدرس بعد كل هجوم؟“.

أما الإعلامي الجنوبي الحربي نبيل القعيطي، فقد استنكر في تغريدة له تكرار الأخطاء من قبل القيادة الجنوبية قائلاً: ‏”ياقيادة ما حد يشتي منكم عروض عسكرية ولاحفلات تخرج، اعملوا بصمت العدو الحوثي والاخونجي يبحث عن هذه الفرص لاستهدافكم“.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: