fbpx
مجتمع مدني

“العنف وحرية المرأة في الفكر العربي المعاصر” أطروحة دكتوراة بإمتياز للباحثة ماجدولين العبادي من جامعة #عدن

عدن ( حضرموت 21 ) مريم بارحمة




نالت الباحثة ماجدولين حسين عمر العبادي درجة الدكتوراة بإمتياز مع مرتبة الشرف من قسم الفلسفة كلية الآداب جامعة عدن ، على أطروحتها الموسومة ب:  “العنف وحرية المرأة في الفكر العربي المعاصر ” ، والمقدمة من الباحثة ماجدولين حسين العبادي والتي احتضنتها قاعة الدراسات العليا بكلية الآداب جامعة عدن ، صباح يوم الأحد 2 فبراير 2020م .


وتكونت لجنة المناقشة العلنية من : الأستاذ الدكتور علوي عمر مبلغ (رئيساً ومناقشاً داخليا .جامعة عدن) ، والأستاذ مشارك الدكتور عبدالله محمد مرشد ( عضواً ومناقشاً خارجياً.جامعة حضرموت ) ، والأستاذ مشارك الدكتور محمد حسن عبده الشيخ (عضوا ومشرفاً علمياً. جامعة عدن ) .


وتكمن أهمية الدراسة في حيوية موضوع الدراسة “العنف وحرية المرأة في الفكر العربي المعاصر ” فهو من أهم المواضيع الجديرة بالدراسة ، لما لهذا الأمر من أهمية في النهوض بواقع المرأة ، ومن ثم النهوض بواقع المجتمع العربي .


واتبعت الباحثة المنهج التاريخي والمنهج الوصفي التحليلي النقدي . 

و قسمت الباحثة الدراسة إلى أربعة فصول : 

الفصل الأول : جاء بعنوان “مفهوم العنف والحرية” ويشمل ثلاثة مباحث : المبحث الأول : مفهوم العنف ، والمبحث الثاني : مفهوم الحرية ، والمبحث الثالث :مراحل تطور مفهوم تحرير المرأة.

الفصل الثاني : وجاء بعنوان ” تجليات العنف وحرية المرأة في التفكير العربي” ويشمل خمسة مباحث: المبحث الأول موقف العهد القديم من المرأة ، والمبحث الثاني : المرأة في التراث العربي الجاهلي  ، والمبحث الثالث:  المرأة في الإسلام ، والمبحث الرابع :مسألة تحرير المرأة في الفكر الإسلامي ، والمبحث الخامس: موقف الفكر الإسلامي من تحرير المرأة. اما الفصل الثالث : جاء بعنوان ” حرية المرأة في الخطاب العربي المعاصر” ، ويشمل ثلاثة مباحث : المبحث الأول :الأسس الفلسفية للحرية ، والمبحث الثاني : حرية المرأة في الخطاب العربي الحديث ، والمبحث الثالث : حرية المرأة في الخطاب العربي المعاصر .

وجاء الفصل الرابع : بعنوان ” حرية المرأة … راهناً ” ويتكون من خمسة مباحث : المبحث الأول : تعريف مفهوم التمكين في العلوم الاجتماعية ، والمبحث الثانية: تجربة اليمن قبل الوحدة وبعدها ، والمبحث الثالث: تجربة مصر ، والمبحث الرابع : تجربة الأردن ، والمبحث الخامس : تجربة تونس .


وخلصت الدراسه إلى عدة نتائج كان من أبرزها : ان معركة حرية المراة التي دشنها قاسم امين على مطلع القرن العشرين ان حرية المراه لازالت المعركة مستمرة حتى يومنا هذا ، على الرغم من الانتصارات والمكتسبات التي حققتها المراة من التخلص من القيود المكبله لحريتها، فلم تعد حريه المراة محصورة ، في قضايا الفضائل والأخلاق وقضايا الحجاب وما إلى ذلك من القضايا التي حصلت المراة في مسأئل الفضائل فقط ، بل تجاوز نضالها المطلبي إلى القضايا الدستوريه والسياسيه، والمشاركة الفاعله في مستوي الحكم .


وتوصلت الباحثة في دراستها إلى عدد من التوصيات كان من أهمها أنها أوصت :  المنظمات النسوية الاعتماد علي ذاتها وقدراتها الخلاقه ،وعدم الاعتماد على جهود الرجل، إذا ان الرجل الشرقي لا يمكن ان يمنح المرأة كامل حقوقها لأن هذه الحقوق لا تمنح بل تنتزع .

و أوصت الحركات النسوية العربية الاستفادة من شبكات التواصل الاجتماعي ، ومختلف تقنيات التكنولوجيا المعاصرة ، لرفع مستوى الوعي الحقوقي لدى النساء ، والعمل على رفع المستوى التعليمي للمراة ، والدفع بها للمشاركة الفاعلة في مختلف العمليات السياسية ، وبما يمكنها من اثبات جدارتها في إداره المجتمع جنبا بجنب مع اخيها الرجل .


وأشادت لجنة المناقشة العلنية بأهمية الأطروحة العلمية ، وقدرت اللجنة أهمية وحيوية موضوع الرسالة العلمية كونه من المواضيع المهمة لنهوض المجتمعات العرببة ، وأثنت لجنة المناقشة على مجهود الباحثة العلمي ،وتميزها وإبداعها في الطرح التحليل ، والمجهود الذي بذلته الباحثة . وأثرت لجنة المناقشة الرسالة العلمية بالملاحظات القيمة .


وأقرت اللجنة قبول الأطروحة ومنح الباحثة ماجدولين حسين العبادي ، درجة الدكتوراة بإمتياز ،  واعتبرت الأطروحة رافد علمي نوعي ومتميز  لمكتبة جامعة عدن والجامعات العربية .


حضر المناقشة عدد كبير من رؤساء الأقسام العلمية بكلية الآداب جامعة عدن والأكاديميين من الأساتذة والباحثين والمهتمين وأقرباء وزميلات وصديقات الباحثة .

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: