fbpx
تقارير

الحوثي وحزب الإصلاح تقاربت الدول الراعية فتقاربت الأذرع باليمن

​( حضرموت 21 ) خاص


من منا ينكر التقارب التام والتفاهم الكبير بين حزب الإصلاح ” ذراع جماعة الإخوان ” باليمن وجماعة الحوثي التي تشن حربها الضروس ضد كل شيء في اليمن والتي تعد هي الأخرى ذراع إيران باليمن .



فمنذ الوهلة الأولى التي شنت فيها جماعة الحوثي حربها على اليمن وأقرت الموت على اليمنين كان هناك حضور ودور مشبوه وكبير للجماعات المسلحة التي تنمي لحزب الإصلاح اليميني ” ذراع الإخوان السياسي ” باليمن , لقد كان واضحا وجليا سقوط الفرقة الأولى مدرع بيد مليشيات جماعة الحوثي إبان سيطرت الجماعة على صنعاء مطلع الأحداث السياسية اليمنية التي يقودها ” علي محسن الأحمر ” القيادي الأكبر لحزب الإصلاح اليمني ” ذراع الإخوان ” باليمن لتتوالى بعدها الأحداث المتشابة .



تسليم مواقع على نغم ” انسحاب تكتيكي “


 


لقد توالت الهزائم التي يتلقها ما يعرف بالجيش اليمني أمام مليشيات جماعة الحوثي الإيرانية غير أن قيادة الجيش اليمني  تفسر تلك الهزائم على أنها “انسحاب تكتيكي ” لحساب موازين القوى ورسم خطة جديدة بغيت دحر جماعة الحوثي – على حد وصفها – , فيما يراه مراقبون تسليم وأستلام حقيقي بين الجماعات المسلحة التابعة لمليشيات الجوثي والقوات التابعة لما يعرف ” بالجيش اليمني الوطني ” الموالي للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي .



وبحسب مراقبون فإن التقارب بين الدولة الراعية لجماعة الإخوان المسلمين ممثلة ” بتركيا وقطر ” ودولة إيران راعية مليشيات الحوثي المسلحة تُرجم عنه تسليم واستلام بين القوات التابعة للجيش اليمني الذي يترأسه عسكريون ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين والمليشيات المسلحة التابعة لجماعة الحوثي .



جيش وطني مخترق وقادة فاسدون …



إن ما يعرف بالجيش اليمني الوطني   الموالي للرئيس اليمني المعترف به دوليا “عبد ربه منصور هادي ” أشبه في حقيقة الأمر جيش ” عصابات ” فالقادة العسكريون الذين يتولون أعلى المناصب العسكرية  فيه هم قادة فاسدون والغالبية العظمى منهم لهم أجنداتهم الحزبية التي جلعت من الجيش اليمني ضعيف أمام مليشيات الحوثي المسلحة . 

فقد برز للعن ضعف الجيش اليمني في رسم الخطة الواضحة للوصول إلى صنعاء وتحريريها من مليشيات الحوثي فالقيادة فاشلة والواقع يعكس مدى الفشل الذريع التي جعلت منه محلا لسخرية .

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: