مجتمع مدنيمحليات

#كلية الوسطية #الشرعية تعقد ورشة العمل التقويمية الأولى لبرامج #البكالوريوس

Aa

سيئون (حضرموت21) خاص –  محمد التوي 

برعاية الموجه العام لأربطة التربية الإسلامية وعميد كليات الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية الحبيب العلامة الدكتور/أبوبكر العدني بن علي المشهور، وبحضور رئيس مجلس الأمناء بكليات الوسطية الشرعية أ/ عبدالرقيب أحمد العطاس، ونائب رئيس جامعة سيئون للشؤون الأكاديمية أ.د/ عبدالله محمد بن شهاب، و أستاذ مناهج التدريس بجامعة حضرموت أ.د/ أحمد محمد السقاف، والقائم بأعمال رئيس جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية د/ حسن عبدالله باسواد، وعميد كلية المجتمع بسيئون د/ عبدالقادر حسين الكاف.

عقدت كلية الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية بشِعب الإمام المهاجر بالحسِيسة بمديرية سيئون صباح اليوم السبت الموافق 29 فبراير 2020م ورشة العمل التقويمية الأولى لبرامج البكالوريوس تحت شعار “نحو جودة البرامج وتوسعها من أجل جامعة تخدم الأمة والمجتمع وتسهم في تحقيق التنمية المستدامة” والتي تهدف إلى تحقيق الجودة والتميز من أجل تحويل الكلية إلى جامعة ضمن مشروع عمادة ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي.

وفي أفتتاح الورشة رحب نائب عميد كلية الوسطية الشرعية بشِعب الإمام المهاجر بالحسِيسة بمديرية سيئون د/ عبدالله عبدالقادر العيدروس بالحضور على حرصهم لتلبية الدعوة مقدماً شرحاً وافياً عن الكلية، ودورها البارز الذي تقوم به في الدراسات الإسلامية ، مستعرضاً إهتمامها بالسلوك والتربية قبل التعليم وإهتمامها إلى ما دعا إليه عميد الكلية الحبيب العلامة د./أبوبكر العدني بن علي المشهور بالإكتفاء الذاتي في مسيرة الحياة العلمية والعملية والذي يعتبر ضمن أهم أولوياتها بالتوازي مع التعليم الأكاديمي.

بعد ذلك ألقى نائب عميد فرع كلية الوسطية الشرعية بالمكلا د/ محمد حامد باحميش أبياتا إغتناماً لهذه المناسبة والتي كان في مطلعها “جمع الله الشباب المنتقى * في رباط كان فيه الملتقى * حي أضيافا أتوا كي يشهدوا * من بهذا الصرح من جميل النقا.

من جانبه أكد رئيس مجلس الأمناء بكليات الوسطية الشرعية أ/ عبدالرقيب أحمد العطاس بأن هذه الورشة تأتي لتقويم البرامج التعليمية لأجل تحويل الكلية إلى جامعة وفق معايير الجودة الأكاديمية المعتمدة من وزارة التعليم العالي.

aser

من جهته أشار نائب رئيس جامعة سيئون للشؤون الأكاديمية أ. د/ عبدالله محمد بن شهاب بأن الورشة سوف تبذل المزيد من الجهد والعطاء في سبيل تطوير مخرجات التعلم وجودة الأداء في جامعة الوسطية، لكي تواكب كل ما هو جديد في العملية التعليمية، وضرورة تطبيق ما تم شرحه خلال الورشة من حيث الالتزام بتوحيد مخرجات التعلم وطرق القياس وتحديث ملفات وصياغة مخرجات التعليم الأكاديمي بما يتلائم مع متطلبات وزارة التعليم العالي.

وفي سياق متصل نوه القائم بأعمال رئيس جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية د/ حسن عبدالله باسواد بأن ورشة العمل التقويمية التي تقيمها كلية الوسطية الشرعية سوف تحدث نقلة نوعية ذات الدور الكبير لمستقبل التعليم بجامعة الوسطية الشرعية مستقبلا بما يساعد على توحيد الرؤى والتوجهات وتركيز جهود المهتمين بالتعليم الأكاديمي.

بعد ذلك استهل أستاذ مناهج التدريس بجامعة حضرموت المحاضر في الجودة والإعتماد الأكاديمي أ. د/أحمد محمد السقاف أبرز مخرجات الورشة التي تتمحور حول التعريف على المفاهيم والمصطلحات المتعلقة بجودة البرامج والإعتماد الأكاديمي، وتحليل واقع برامج البكالوريوس في الكلية وتحديد جوانب القوة والضعف وفقا لمعايير وزارة التعليم العالي، وصياغة ومناقشة رؤية ورسالة الكلية وأقسامها التعليمية بمشاركة كافة المعنيين، وتوصيف البرامج الأكاديمية بالكلية، ووضع ابرز المقترحات الكفيلة بإستخدام برامج جديدة تخدم إحتياجات سوق العمل لإنشاء الجامعة.

حضر أفتتاح الورشة نائب رئيس المجلس الأعلى لكليات الوسطية الشرعية أ. د/ علي مشهور الجنيد، و الأمين العام لكلية الوسطية ورباط المهاجر أ/ أحمد محمد السري، وعضو التدريس بقسم اللغة العربية بجامعة سيئون د/ عبدالحافظ حسن باطاهر، وعضو هيئة التدريس بقسم الدراسات الإسلامية بجامعة سيئون د/ عمر حسين باعقيل، وعضو هيئة التدريس بقسم الدراسات الإسلامية بكلية التربية بسيئون د/ أحمد حسن السقاف، وعضو هيئة التدريس بكلية الوسطية د/ سقاف العيدروس، و عضو هيئة التدريس بقسم الشريعة والقانون بكلية الوسطية د/ عبدالرحمن علي الحبشي، وعضو هيئة التدريس بقسم التفسير وعلومه بجامعة سيئون د/ أمين باطاهر، و أستاذ مناهج التربية طاهر العطاس.

 

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: