محليات

إستطلاع :القوات المشتركة في البرح شجاعة ومعنويات كسرت شوكة #الحوثيين وألحقتهم الهزائم

الحديدة ( حضرموت21 ) خاص




حققت القوات المشتركة في جبهة البرح إنتصارات عسكرية جديدة وكبدت مليشيات الحوثي خسائر فادحة في العتاد والأرواح خلال المعارك العنيفة التي خاضها أبطال القوات المشتركة وسطروا من خلالها ملاحم بطولية في الأيام الماضية .

جديد داخل المقالة


حيث نفذ أبطال القوات المشتركة المرابطون في جبهات البرح عمليات عسكرية من خلالها تمكنوا من السيطرة على مواقع إستراتيجية جديدة كانت تتمركز فيها المليشيات في جبال رسيان وجبل الجحبور غرب البرح بمديرية مقبنة غرب محافظة تعز .


ولجبهة البرح أهمية عسكرية  كبيرة وذلك لأن جبالها الشاهقة تعتبر مواقع إستراتيجية لتأمين الملاحة الدولية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب من الهجمات الإرهابية الحوثية ولأهمية تلك الجبال الشاهقة يرابط هناك الأبطال بهامات شامخة ومعنويات عالية تناطح السحاب وتدك أوكار الإرهاب .


بمعنويتهم وعزيمتهم استطاع  الابطال المرابطون في جبهة البرح من ألوية العمالقة وألوية المشاه العاملة ضمن القوات المشتركة سحق المليشيات الحوثية ليضيفوا إنكسارات جديدة إلى صفوف الحوثيين وعلى واقع الإنتصارات التي حققها الأبطال قمنا بإستطلاع ميداني لمعرفة معنويات وعزيمة المقاتلين الأبطال في الجبهة ؟ 


بداية حديثنا كان مع المقاتل “علي حيدر”أحد أفراد اللواء الرابع عشر عمالقة في جبهة البرح بداء حديثه :أن قوات اللواء الرابع عشر عمالقة تمكنت من دك وسحق تعزيزات للمليشيات الحوثية كانت في طريقها لمحاولة لملمة الصفوف  للمليشيات الحوثية بعد الخسائر والانكسارات المتتالية والأخيرة التي تلقتها على أيدي القوات المشتركة لتضاف إلى سلسلة هزائمها.ويضيف “حيدر”معنويات  المقاتلين عالية فوق السحاب ضد عملاء إيران وأدواتهم الحوثية ومعنوياتنا تشتعل نيران في ميدان القتال والبطولات وسنواصل الزحف ودحر الحوثيين من كل الأراضي اليمنية حتى تحريرها.

ويكمل “الحيدي” حديثه لن تهداء أنفسنا ولن نرتاح إلى بعد تحرير جميع أراضي الوطن من قبضة المليشيات الحوثية الإجرامية وسنلاحقها حتى آخر معاقلها في جبال مران .


وضمن لقاءاتنا بالقيادات الميدانية التقينا بقائد احد المواقع المقاتل “سالم علي احمد الوليدي”أحد أفراد اللواء الثامن عمالقة ويقول :أن جميع القوات العسكرية المتواجدة في جبهات البرح يعملون في ترتيب وتنسيق عسكري عالي جدا وكل تلك الترتيبات والتجهيزات العسكرية والمعنويات العالية لجميع القوات منها ألوية المشاه والعمالقة المتواجدون في جبهات القتال استطاعت تلقن مليشيات الحوثي دروس قاسية وكبدتها خسائر فادحة في العتاد والأرواح وسقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوفها أثناء العملية العسكرية النوعية التي نفذتها القوات المشتركة والتي تكللت بالسيطرة على مواقع مهمه في جبال رسيان والجحبور غرب البرح . 

ويكمل “الوليدي”حديثه أصبحت المليشيات الحوثية بحالة انهيار وانكسارات دائما ولم تعد تستطيع ترتيب صفوفها جراء الهزائم والضربات المتلاحقة التي  تتلقاها على ايدي القوات المشتركة في جبهات القتال بالبرح .

ويختتم “الوليدي”معنوياتنا عالية وجاهزون لأي عملية عسكرية لتحرير جميع الأراضي اليمنية التي تسيطر عليها المليشيات الحوثية الإجرامية والدخول إلى صنعاء .


لقاء آخر جمعنا بالمقاتل “عبدة سالم عبدالله” أحد أفراد اللواء الرابع عشر عمالقة: يقول تمكنت قواتنا المتواجدة في الجبال الشامخة في جبهات البرح من دك وسحق أوكار المليشيات الحوثية الموالية لإيران وثكناتها في مختلف جبهات القتال وكبدتها خسائر فادحة في العتاد والأرواح وسقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوفها بعد المعارك العنيفة التي خاضتها القوات ضد المليشيات الحوثية خلال الأيام الماضية  .

ويكمل “عبدوة”قواتنا يتمتعون بمعنويات عالية وهم في حالة جاهزية عالية بعد الإنتصارات التي حققتها ضد المليشيات الحوثية والأبطال أياديهم على الزناد ومستعدون لتقدم في أي معركة عسكرية جديدة ضد المليشيات الإيرانية .


وضمن لقاءاتنا الميدانية كان لقاءنا الاخير بالمقاتل البطل عبدالعزيز المحولي أحد أفراد اللواء الرابع عشر عمالقة من جبهات القتال في أعالي جبل رسيان ويخبرنا بقوله: من هنا من أعالي جبال العز والشرف والتضحيات في جبل رسيان نحيي كل الأبطال في اللواء الرابع عشر عمالقة والألوية المرابطة في ألوية المشاة الذين تمكنوا من كسر شوكة المليشيات الحوثية خلال المعارك البطولية التي خاضتها القوات ضد المليشيات الحوثية ليسطروا من خلالها الأبطال أروع البطولات القتالية مكبدين الحوثيين خسائر فادحة في العتاد والأرواح .

ويضيف “المحولي”تمكنت قوات العمالقة من التقدم والسيطرة على مناطق جديدة في جبال (رسيان _والجحبور) وقامت بعمليات تمشيط وقصف للجيوب والثكنات العسكرية التي كانت تسيطر عليها المليشيات في منطقة العريش والبرح . 

ويكمل المحولي “حديثة”بعد عمليات الاستهداف لمدفعية العمالقة على ثكنات وتجمات للعناصر المليشيات الحوثية جعلت العناصر الحوثية يلوذون بالفرار والتراجع إلى مناطق مجاورة بعد الضربات الناجخ  لمدفعية ألوية العمالقة التي زرعت الرعب والانكسار في صفوف المليشيات الحوثية

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: