مجتمع مدنيمحليات

#كلية الوسطية الشرعية تختتم #الورشة التقويمية الأولى لبرامج #البكالوريوس

سيئون (حضرموت21) خاص 

اختتمت كلية الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية بشِعب الإمام المهاجر بسيئون الورشة التقويمية الأولى لبرامج البكالوريوس بعنوان( نحو جودة البرامج وتوسعها من أجل جامعة تخدم الأمة والمجتمع وتسهم في تحقيق التنمية المستدامة) التي تأتي برعاية الموجه العام لأربطة التربية الإسلامية وعميد كلية الوسطية الشرعية الحبيب العلامة الدكتور. أبوبكر العدني بن علي المشهور بهدف تحقيق الجودة والتميز من أجل تحويل الكلية إلى جامعة ضمن مشروع عمادة ضمان الجودة والإعتماد الأكاديمي.

حيث تلقى نحو (12) مشاركاً من أعضاء هيئة التدريس على مدى 3 أيام ورشة عمل تدريبية أشرف عليها أستاذ المناهج بجامعة حضرموت والمحاضر لقضايا الجودة والإعتماد الأكاديمي أ.د. أحمد محمد السقاف أبرز المحاور المتعلقة بتوصيف البرامج بهدف تحقيق الجودة والإعتماد الأكاديمي مستقبلاً.

وبعد توضيح أهداف الورشة وأهميتها وإجراءاتها وعرض القوالب الخاصة بتقييم البرامج بكلية الوسطية الشرعية ألقى أ.د. أحمد محمد السقاف محاضرة تناولت أبرز المفاهيم المتعلقة بقضايا الجودة والإعتماد الأكاديمي، وعرض ومناقشة آلية صياغة رؤية ورسالة كلية الوسطية الشرعية، فيما تم بعد ذلك توزيع المشاركين إلى مجموعات عمل وفقاً لتخصصات الكليات وبرامجها لقوالب مواصفات البرامج التعليمية على مستوى كلية الوسطية وعلى مستوى الكليات المزمع إنشاءها مستقبلاً في إطار جامعة الوسطية الشرعية.

وبينت المناقشات دور المشاركين في التعرف على معايير ضمان الجودة وخطة تحسين الجودة ومخرجات التعلم وطرائق القياس وصياغة مخرجات التعلم بما يلائم متطلبات وزارة التعليم العالي.

جديد داخل المقالة

وفي الختام أعرب رئيس مجلس الأمناء بكليات الوسطية الشرعية أ. عبدالرقيب أحمد العطاس عن شكره للمشاركين على حرصهم بالحضور وتلبية الدعوة مؤكداً بأن الورشة قدمت المزيد من الجهد والعطاء في سبيل تطوير مخرجات التعلم وجودة الأداء بكلية الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية والإتجاه نحو إنشاء الجامعة من أجل مواكبة كل ماهو جديد في العملية التعليمية.

بدوره أثنى عضو هيئة التدريس د. طاهر العطاس على حسن الترتيب لسير برنامج الورشة، مشيراً بأن حلقات النقاش بالورشة قد أوضحت للمشاركين أبرز المخرجات التعليمية التي تسهم في تطوير سير العملية التعليمية لدى كلية الوسطية الشرعية مستقبلاً.

حضر الورشة التقويمية نائب رئيس المجلس الأعلى لكليات الوسطية الشرعية أ.د. علي مشهور الجنيد، ونائب عميد كلية الوسطية الشرعية بشِعب الإمام المهاجر بسيئون د. عبدالله عبدالقادر العيدروس، ونائب عميد كلية الوسطية الشرعية بالمكلا د. محمد حامد باحميش، وعدداً من أعضاء الهيئة التدريسية والتدريسية المساعدة بالكلية.

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: