مجتمع مدنيمحليات

صدور عددين من القصص المصورة لمدارس الحرمين بالعاصمة #عدن

عدن (حضرموت21) خاص 

اصدرت مدارس الحرمين الأهلية بالعاصمة عدن العدد الثاني والثالث من القصص المصورة بعد النجاح الذي حققه الأصدار الأول ( قصة ليلى والذئب ) يأتي ذلك من ضمن الأنشطة التي تنظمها المدرسة للاهتمام بإبداعات تلاميذ/اتها .

وذكرت الاستاذة مرفت الربيعي مشرفة العمل :-

خلال العام المنصرم تم اصدار العدد الأول من القصص المصورة وتناولت قصة من القصص القديمة المتداولة بين الأطفال قصة ” ليلى والذئب ” وخلال هذا العام حرصنا أن تكون القصص من تأليف تلاميذاتنا لنتيح لهم فرصة نشر قصصهم القصيرة في الوسط المدرسي كخطوة أولى ونحن بذلك نأسس وننمي مواهبهم الأبداعية في مجالات عده سواء الرسم أو القصص القصيرة وغيرها من المجالات .

وأضافت مرفت :أن الهدف من القصص توجيه رسائل تربوية ..أنسانية …اسلامية … قيم نبيلة…تحاكي الطفل بشكل خاص كونه المتلقي الأول لها فاحببنا أن نقدمها بطريقة تتناسب مع مستوى وعية وإدراكه ونرجو أن تصل الرسالة ، كما نأمل أن تستمر مدارس الحرمين في دعم مواهب التلاميذ في شتى المجالات الأبداعية.

جديد داخل المقالة

واختتمت حديثها بالثناءعلى المبدعين والمبدعات لاثرائهم للعام الدراسي بابداعاتهم الرائعة ، وثمنت دور رئيس مجلس إدارة مدارس الحرمين الأهلية لدعمه ولو بالامكانيات البسيطة ولوكيلة الأنشطة الاستاذة إيلا علي .

الاستاذة “إيلا علي” وكيلة الأنشطة تحدثت قائلة :-

نحرص على تنميةمواهب تلامذتنا سواء في الرسم أو كتابة القصص ونحن بذلك نشيد الاساس لهم ونضع خطواتهم الأولى في هذا المجال أو مجالات عده في مختلف الأنشطة المدرسية ونأمل أن يكملوا مشوارهم الأبداعي في شتى المجالات .

في ذات السياق تحدث المبدع “حسام المنصري “أحد المبدعين في الرسم قائلاً :-

يعتبر هذا العمل الثاني لي فقد شاركت في العدد الأول مفارقات كبيرة بينهما العدد الأول تناولنا إحدى القصص القديمة هذا العمل كانت القصص من تأليفنا فقد شاركت بكتابة القصة ورسمها وهذه آخر اعمالي كوني سوف انتقل للمرحلة الثانوية فارجو من المجتمع دعم مواهبنا
واختتم المنصري : نشكر مشرفة العمل الاستاذة مرفت الربيعي الاستاذة إيلا علي وكيلة المدرسة، ومدارس الحرمين وهناك الكثير من زملائي وزميلاتي الذين هم بحاجة إلى الدعم لتنمية مواهبهم .

التلميذات حنين عوض ، أوصاف حمود، آيه هاني تحدثن :-

جهود كثيفة بدلت في هذا العمل الذي يحمل في مضمونة رسالة تربوية لزرع القيم الأنسانية النبيلة التي حثنا عليها ديننا الاسلامي لن يتوقف عطاءنا فالمجتمع بحاجة إلى أن يزخر ويزهر بإبدعاتنا .

الجدير بالذكر أن فريق العمل لقصة ” مغامرات جون وتوم ” كانت من تأليف ورسم التلميذات حنين عوض ، اوصاف حمود ، آية هاني الصف التاسع.

العمل الثاني لقصة ” شجرة الفاصوليا العجيبة ” كانت من تأليف ورسم : حسام المنصري، طالب علوي (الصف التاسع )، أحلام عبدالله ، مريم صالح( الصف السابع) .

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: