مجتمع مدني

“الابتكار التسويقي وأثره في الأداء المنظمي ” رسالة ماجستير بإمتياز للباحث علي باسردة بامتياز

عدن ( حضرموت 21 ) مريم بارحمة





جديد داخل المقالة

نال الباحث علي سعيد محمد لعور باسردة درجة الماجستير بامتياز من قسم إدارة الأعمال بكلية العلوم الادارية جامعة عدن , على رسالته الموسومة ب: الابتكار التسويقي وأثره في الأداء المنظمي – (دراسة ميدانية في المصارف اليمنية العاملة في محافظة عدن).  يوم الاثنين 9 مارس 2020م  والتي شهدتها قاعة كلية العلوم الادارية بالعاصمة عدن  .


وتكونت لجنة المناقشة العلمية العلنية من: استاذ مشارك الدكتور ياسر محمد قاسم باسردة (عضوا ومشرفا علميا. كلية العلوم الادارية –جامعة عدن ) ,وأستاذ مشارك الدكتور عبدالله داؤود باوزير (رئيساً ومناقشا داخليا . كلية العلوم الادارية- جامعة عدن), وأستاذ مساعد الدكتور سالم يسلم محفوظ لرضي (عضوا ومناقشا خارجيا كلية العلوم الادارية جامعة سيئون).


وهدفت الدراسة إلى : اختبار الابتكار التسويقي واثره على الأداء المصرفي، ومدى تطبيق الابتكار التسويقي على مستوى المصارف العاملة في اليمن، وتحديد العلاقة بين الابتكار التسويقي والأداء المنظمي في المصارف، وتشجيع المؤسسات المصرفية على التغيير من الأساليب الإدارية المكتسبة لتمكين ادراج الابتكار التسويقي في النشاط المصرفي بغرض الرفع من ادائها وكفاءتها وتحسين مردوديتها.


ولتحقيق أهداف الدراسة قسم الباحث الدراسة إلى: ثلاثة فصول: تطرق في الفصل الاول إلى الابتكار والابتكار التسويقي وعناصره المتمثلة في (الابتكار في المنتج، والابتكار في السعر، والابتكار في الترويج، والابتكار في التوزيع)، وتحدث الباحث في الفصل الثاني عن الاداء المصرفي وعناصره المتمثل في (جذب الودائع، والقروض والسلف, والاستثمار في الاوراق المالية، وتقديم الخدمات المصرفية، والسيولة المصرفية). اما الفصل الثالث فقد عني بالجانب العملي للدراسة.


 وتكوت عينة الدراسة من سبعة مصارف عاملة في العاصمة عدن، ووزعت استمارة الاستبيان على المدراء وجميع العاملين في تلك المصارف المبحوثه. واعتمدت الدراسة على المنهج الوصفي التحليلي.


وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج منها:

 وجود علاقة تأثير ذات دلالة إحصائية للابتكار التسويقي في الاداء المنظمي (المصرفي) لدى المصارف اليمنية عند مستوى 0.05. واظهرت نتائج الدراسة عدم اهتمام المصارف في توسيع علاقاته العامة، وعدم الاستفادة من مختلف التظاهرات والمناسبات ذات الإقبال الجماهيري الواسع. وكشفت النتائج أن هناك ضعف في حصول العميل نتيجة الابتكار الذي يقوم به المصرف في مجال التسعير على فوائد تفوق التكاليف التي يدفعها المصرف، وضعف لدى المصارف في ارتباطها بالمعاملات مع المصارف الخارجية الذي يمكن العميل من الحصول على خدمات في بلدان عديدة. ووبينت النتائج عدم الاهتمام من قبل المصارف بأهمية قسم متخصص بالبحوث والتطوير داخلها.


وخلصت الدراسة إلى عدد من التوصيات منها: توسيع العلاقات العامة في الادارات المصارف من خلال الاستفادة من مختلف التظاهرات والمناسبات ذات الإقبال الجماهيري الواسع، وتشجيع المصارف على تقديم الهدايا المادية والتذكارية والجوائز والمسابقات، وذلك كنوع من الابتكار في تنشيط تسويق خدماته والعمل على جذب انتباه العملاء من خلال تلك العروض. وأوصت الدراسة كذلك المصارف على اهمية حصول العميل على فوائد تفوق التكاليف التي يدفعها المصرف نتيجة الابتكار الذي يقوم به المصرف في مجال التسعير، وتشجيع والاهتمام بقسم البحوث والتطوير.


وأشادت لجنة المناقشة العلمية بأهمية  وحيوية الرسالة العلمية، واثنت اللجنة على مجهود الباحث العلمي، وتميزه في الطرح والتحليل. وأقرت اللجنة قبول الرسالة العلمية ومنح الباحث علي سعيد باسردة، درجة الماجستير بامتياز في إدارة الأعمال، واعتبرت الرسالة العلمية رافد متميز لمكتبة جامعة عدن والمكتبات العربية.


حضر المناقشة عدد من رؤساء الأقسام العلمية بكلية العلوم الادارية، والأكاديميون من الأساتذة والباحثين والمهتمين ، وأقرباء الباحث وعلى رأسهم الشيخ صالح لعور باسردة، وزملاء وأصدقاء الباحث.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: