صحة

#التمارين تؤثر على المناعة بـ 4 طرق

(حضرموت21) صحة 

التمارين الرياضية من أفضل طرق تحفيز جهاز المناعة، إلى جانب تحسين الحالة المزاجية، وتعزيز الثقة بالنفس، والوقاية من أمراض القلب. وتوجد أدلة على أن ممارسة التمارين الرياضية يومياً يقلل احتمال ظهور أعراض البرد مثل العطس وانسداد الأنف. إليك كيف تؤثر التمارين على مناعة الجسم:

الإنفلونزا. بحسب دراسة حديثة نشرتها “جورنال أوف سبورت أند هيلث ساينس”، تؤدي ممارسة التمارين يومياً لمدة تتراوح بين 30 و60 دقيقة إلى خفض احتمال الإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد بنسبة 50 بالمائة.

التنفس. عندما تصل كثافة التمارين إلى التنفس بعمق وبسرعة يتم طرد البكتريا والميكروبات من الرئتين والمجاري التنفسية.

الهرمونات. تخفّض التمارين مستوى هرمونات التوتر، وتساعد على توازن الهرمونات، فتقل قابلية الإنسان للإصابة بالأمراض المزمنة مثل السكري، والتي تجعل الجسم ضعيفاً في مواجهة العدوى.

جديد داخل المقالة

الإفراط في التمارين. لا يُنصح بالإفراط في ممارسة التمارين الرياضية، لأن ذلك يأتي بنتيجة عكسية تُضعف المناعة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: