تقاريرخبر رئيسي

#تقرير_خاص : إصطفاف شعبي واسع خلف #قيادة_الانتقالي .. وقرار المنع يحمل بصمات #إخوانية

Aa


عدن ( حضرموت 21 ) خاص




تشهد مدن الجنوب إصطفاف شعبي واسع خلف قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي بعد أيام من منع قيادة التحالف العربي لوفد من المجلس الانتقالي من العودة الى العاصمة عدن

حيث إستنكرت قيادة المجلس الانتقالي منع  رئيس وأعضاء وحدة شؤون المفاوضات وفريق المجلس الانتقالي الجنوبي في اللجنة المشتركة لتنفيذ اتفاق الرياض د. ناصر الخبجي، والأستاذ عبدالرحمن شيخ، والأستاذ أنيس الشرفي، وكذلك مدير أمن العاصمة عدن اللواء شلال علي شائع والناشط الإعلامي، ورئيس تحرير صحيفة عدن 24، الأستاذ مختار اليافعي، كما طالبت التحالف بضرورة التوضيح حول الحادثة

– الانتقالي في إنعقاد دائم

aser

و‏في تصريح صحفي للناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي نزار هيثم أشار الى ان المجلس في انعقاد دائم 

وقال هيثم : نأمل من جماهير شعبنا الجنوبي العظيم وقواتنا الجنوبية الباسلة ضبط النفس لحين قيام قيادة المجلس باستيفاء الخطوات التوضيحية مع قيادة التحالف العربي.

– تعميم من التحالف بمنع الوفد من العودة

وقال هيثم في نص التصريح الصحفي ان الوفد الجنوبي كان عائد إلى أرض الوطن لممارسة مهامهم الوطنية من داخل الوطن، فوجئوا بإقدام جهات الاختصاص في مطار الملكة علياء الدولي بالمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة على إبلاغهم بأن قيادة التحالف العربي رفضت منح الطائرة التي سوف تقلهم إلى العاصمة عدن تصريح، مؤكدة بأن هناك تعميم من قبل التحالف العربي يتضمن قائمة بأسماء قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي ومدير أمن العاصمة عدن لمنعهم من السفر إلى العاصمة عدن.

– تحذيرات من انعكاسات داخلية على جهود إحلال السلام

المجلس الانتقالي الجنوبي طالب قيادة التحالف العربي بإصدار توضيح حول ماحدث، وتحت أي مبرر يتم المنع من العودة إلى أرض الوطن، وإدراك ما سيترتب على ذلك المنع من انعكاسات داخلية على جميع الأصعدة بما في ذلك جهود إحلال السلام.

– التحالف خيار استراتيجي

وحول الحادثة علق نائب رئيس المجلس الانتقالي هاني بن بريك، قائلا: ”لا تتعجلوا ننتظر التوضيح وملابسات الأمور، ثم ستجدون كل شي واضحا“.

وأضاف بن بريك في تغريدة على حسابه بموقع ”تويتر“  ”التحالف بالنسبة لنا خيار استراتيجي، وأي خطأ وارد ويصحح ويعالج، وأي تماد في الخطأ سيؤدي إلى انتكاسات غير محمودة العواقب على الجميع“، حسب تعبيره.

وتابع القيادي في المجلس الانتقالي: ”لهذا نكرر السعودية وقيادتها للتحالف محل ثقتنا وتقديرنا ونحن شركاء في المصير“.

رئيس تحرير “حضرموت21” امجد صبيح قال في تغريدة له : من أمر بمنع وفد المجلس الانتقالي الجنوبي من العودة إلى عدن لا يريد الا توسيع الفجوة بين شعب الجنوب والمملكة العربية السعودية

وأضاف صبيح : بدلا من إيقاف ومحاسبة المعرقلين لاتفاق الرياض سمح لهم بالعربدة في كل مكان وتم إيقاف من التزم بتنفيذ الاتفاق على الأرض 

– حريه العوده لوفد المجلس

 دشن سياسيون وناشطون جنوبيون في أشهر منصات مواقع التواصل الاجتماعي (تويتر) مساء الأربعاء 11 مارس / آذار 2020م، هاشتاق #حريهالعودهلوفد_المجلس.

وأكد السياسيون والناشطون الجنوبيون أن الهاشتاج يعبر عن غضب الجنوبيين مما حصل تجاه وفد الانتقالي من عرقلة في العودة إلى أرض الوطن.

وقالوا أن الهاشتاج سيظهر الغضب العارم الذي اجتياح الجنوبيين، مطالبين بضرورة عودة وفد المجلس حالا ومن دون أي معوقات.

– السعودية تدعو الى الابتعاد عن المهاترات الاعلامية

عبرت وزارة الخارجية السعودية في بيان لها عن حرص حكومة المملكة العربية السعودية على أمن واستقرار ‎#اليمن الشقيق، وسعيها لتنفيذ (اتفاق الرياض) تحقيقاً لغاياته وأهدافه والتي يأتي على رأس أولياتها تأمين العيش الكريم بأمان واستقرار للشعب اليمني، ومكافحة الارهاب بكافة أشكاله

ودعت المملكة العربية السعودية ‏ طرفي اتفاق الرياض للعمل معها لتنفيذ الاتفاق مقدمين المصالح العليا بشعور المسؤولية الوطنية المعهودة عنهم، دون تصعيد يفوت فرصاً يتحقق بكسبها مصلحة اليمنيين

ودعت في بيانها ‏ على العمل سوياً لحل الخلافات والتحديات التي تواجه تنفيذ الاتفاق، بعيداً عن المهاترات الإعلامية، التي لاتخدم المصلحة وتزيد الفجوة بين الأشقاء، ولاتهيئ الأجواء الملائمة للمضي في تنفيذه.

ويعتبر بيان وزارة الخارجية السعودية اول رد رسمي من المملكة العربية السعودية ردا على تصاعد الحملة من قبل الجنوبيين ضد المملكة بعد إيقاف وفد المجلس الانتقالي ومنعه من الوصول إلى عدن.

ووصفت المقاومة الجنوبية منع وفد المجلس الانتقالي الجنوبي من العودة إلى عدن بالتصرف ارعن وقالت إن ذلك القرار مدان وغير مقبول.

وقالت في بيان لها انها تتابع عن كثب الانباء التي تتحدث عن منع عدد من قيادات الجنوب من العودة الى ارضهم بعد ان كانوا يهمون بصعود الطائرة في مطار الملكة علياء بالأردن الشقيق في سابقة خطيرة تنذر باندلاع ثورة شعبية جنوبية لا تبقي ولا تذر.

واكدت انها تتابع تطورات الاحداث في الشارع الجنوبي المترتبة عن هذا التصرف الخطير من خلال منع قيادة الجنوب من العودة الى ارضهم قد يؤدي الى تصعيد شعبي في عدن وبقية محافظات الجنوب وتخرج الأوضاع عن السيطرة .

وعبرت المقاومة الجنوبية عن رفضها وادانتها لهذه الخطوة المتهورة من قبل الجهة التي اتخذتها كائنا من كان وأننا اذ ندين هذا التصرف الارعن الذي يهدد بجر تحالفنا مع اشقائنا الى مالات سحيقة لا يحمد عقباها ونطالب الاشقاء في قيادة التحالف العربي سرعة ايضاح ما حدث لقيادتنا في الأردن والكشف عن الجهة المتورطة في اصدار مثل هذا القرار المتهور ما لم فإننا لن نقف مكتوفي الايدي إزاء هذا الاجراء الارعن ولدينا خياراتنا المفتوحة.

–  قرار المنع يحمل بصمات إخوانية

أشارت مصادر إعلامية ان قرار منع الوفد الجنوبي من العودة الى العاصمة عدن يحمل بصمات اخوانية

حيث أشارت المصادر ان الشرعية تحاول اللعب على وتر الخلافات بين الانتقالي والسعودية لتوتير العلاقة بين الطرفين.

 وقال وزير النقل صالح الجبواني، الخميس، إنّ الوضع في عدن لا يحتمل ووصل إلى تهديد المملكة.

-وبحسب صحيفة العرب – أوضح الوزير المعروف بانحيازه للمعسكر القطري التركي المعادي للتحالف العربي، في تغريدة نشرها عبر حسابه في تويتر أن “ما يجري في عدن.. يجعلنا نبارك وندعم أي خطوة تقوم بها السعودية في سبيل الوصول لنزع السلاح وإخراج الميليشيات من العاصمة المؤقتة”. واعتبر أن بيان الخارجية السعودية بشأن اتفاق الرياض “كان إيجابيا”.

 مصادر يمنية قالت إنّ ما يعطل الاتفاق أعمق بكثير، وإنّ في مقدّمة عوامل التعطيل عجز حكومة الرئيس عبدربّه منصور هادي عن صياغة سياساتها واتّخاذ قراراتها بشكل مستقلّ عن إملاءات الشقّ الإخواني داخلها، والذي ينفّذ أجندة خاصّة به.

وسارعت الشرعية المتّهمة على نطاق واسع بالتسبّب في تعطيل تنفيذ الاتفاق عبر السمّاح للقوات المنضوية تحت لوائها والتابعة أساسا لحزب الإصلاح الفرع المحلّي لتنظيم الإخوان بمواصلة محاولتها بسط السيطرة الميدانية على محافظات شبوة وأبين وعدن، إلى التبرّؤ من المسؤولية مؤكّدة “التزامها وحرصها الكامل على تنفيذ اتفاق الرياض باعتباره يؤسس لمرحلة جديدة من استكمال الانتصار في المعركة الوجودية والمصيرية ضد المشروع الإيراني”، وفقا لتصريح لمصدر حكومي مسؤول، نقلت عنه وكالة “سبأ” اليمنية الرسمية.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: