صحة

#الأرز الأبيض أم البني.. أيهما أصح؟

(حضرموت21) صحة 

يعتبر الأرز خبز المائدة في عصرنا الحديث، والذي قلما تخلو منه وجبة، وهو يتوفر بنوعين أو لونين، هما الأرز الأبيض والبني، وهنا قد يتسأل المرء عن الفرق بينهما، وما هو النوع الأكثر إفادة؟

يتم تلميع الأرز الأبيض أثناء عملية المعالجة، أي تتم إزالة الجلد الفضي الغني بالمغذيات وقشره الأساسي، وذلك بغرض تقليل وقت الطهي والاحتفاظ به لفترة أطول، ولكنه يفقد بذلك العديد من العناصر والمواد والمعادن والفيتامينات القيمة، التي كانت به بسبب هذا التقشير.

وتتطابق القيم الغذائية في 100 غرام من الأرز الأبيض والبني غير المطهو تقريباً، ويحتوي كلا النوعين على حوالي 350 سعراً حرارياً، كما أن محتوى البروتين 7 غرامات يتطابق في كلا النوعين، ولكن يختلف محتوى الكربوهيدرات بشكل طفيف (78 غراماً للأرز الأبيض، 74 غراماً للأرز البني).

وهناك اختلافات كبيرة في المواد الغذائية الدقيقة، مثلاً يحتوي الأرز الأبيض على 6 ملليغرام من الكالسيوم و23 ملليغرام في الأرز البني، ويختلف محتوى المغنيسيوم أيضاً تماماً، حيث يصل بالأرز الأبيض إلى حوالي 64 ملليغرام، ويصل في الأرز البني إلى 157 ملليغرام، واعتماداً على جميع هذه المعطيات فإن الأرز البني هو أكثر صحة من النوع الأبيض، ولكن كلا النوعين من الأرز صحي ومناسب أيضاً لفقدان الوزن.

جديد داخل المقالة
اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: