بقية المحافظاتمحليات

#استياء وسخط شعبي وخلافات عنصريه تعصف بالحاضنه الشعبيه لجماعة #الحوثي بمناطق سيطرتهم

الضالع (حضرموت21) خاص – ايـــاد الهمامــــي

أكدت مصادر من عمق العدو في العود التابعه لمحافضة أب أن اشتباكات اندلعت بين مجاميع من المليشيات الحوثية  .

وبحسب المصادر فأن الاشتباكات اندلعت بين الحوثيين والمتحوثيين بمنطقة العود شمال غرب الضالع سقط خلالها قتلا وعدد من الجرحى ولا يزال الوضع في توتر واحتقان .

ولم تتضح الاسباب التي ادت الى المواجهات المباشره بين مجاميع كانت الى الامس القريب يجمعها المصير الواحد ولاهداف الواحده .

يبدو للكثير من المتابعيين ان النظرة العنصرية التي تنتهجها جماعة الحوثي والتمييز بين المقاتلين الذين تصفهم ب”الزنابيل” وكذالك القيادات السلالية المعروفة ب”القناديل” يعتقد انها كانت سبب جلي وواضح لهذا الاحتقان والمواجهات .

جديد داخل المقالة

مصادر محليه قالت إن المواجهات المسلحة اندلعت ” بين جماعة يقودها المدعو أبو قيس المراني من محافظة صعدة وأخرى بقيادة المدعو علي الشامي المكنى بـ”أبي سفيان”، من مديريَّة السدة بمحافطة إب .

تفاقم الصراع البيني وسط الأجنحة الحوثية لايعتبر الاول ولا حتى الاخير فالكثير من الخلافات قد نشبت وسقط على اثرها الكثير .

هذه الخلافات تاتي احيانا نتيجة الصراع على النفوذ ولاموال التي يفرضوها على التجار والمزارعين تحت مبررارت المجهود الحربي واخرئ بسبب التعامل العنصري الكهنوتي مع المتحوثين الذين تنظر لهم المليشيات الكهنوتيه مجرد ادوات عابره .

الحوثيين يعتمدون في تغريرهم علئ الجنود كنهج اساسي قاله الكثير من المتابعيين والمهتميين بالشأن العقائدي للحوثيين .

هذا الامر تم تكذيبه من قبل قيادي كبير محسوب علئ الحوثيين أمام إحتشاد في مديرية دمت شمال الضالع .

مصادرخاصه اكدت لنا ان جماعة الحوثيين يكذبون ويكذبون علئ جنودهم ليعززو جبهاتهم المتهالكه والعقيمه في شمال الضالع .

وتابعت المصادر ان الحوثيين جمعو مايقارب اكثر من الف مقاتل الئ مديرية دمت .

وفي محاضره كبيره للتوجيه المعنوي التابع لهم يحرض ضد ابناء الضالع ويدعو الئ ضرورة شن الحرب على الضالع .

وقال في محاضرته المطوله ان الضالع تعتبر خشبة البيت لوكسرناها هدمنا البيت كلة حسب تعبيره.

التضليلات المهترئه للمقاتلين ادحضته قواتنا المسلحه الجنوبيه على ارض الواقع عندما يقول حررنا معسكر الجب وهو لايزال تحت قبضة ابطالنا المسلحه م̷ـــِْن المقاومه الجنوبيه .

التضليل تحت مبررات واهيه وملفقه وكذالك سقوط قتلى وجرحى بأعداد مهوله نتيجة تلك الافترائات والتضليل ربما هي احد الاسباب الذي جعلتهم اليوم يتقاتلون في مابينهم في العود والذي منيت بها جماعة الحوثيين وحلفائهم الزنابيل حسب مايحلئ تسميتهم .

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: