محليات

الخنبشي يترأس اجتماعاً موسعاً لمناقشة الاضرار التي خلفتها السيول بعدن

عدن ( حضرموت 21 ) سبأنت

ترأس نائب رئيس الوزراء الدكتور سالم أحمد الخنبشي، اليوم، بالعاصمة المؤقتة عدن ، اجتماعاً موسعاً، كرس لمناقشة الاضرار الناجمة عن هطول الامطار الغزيرة اثر المنخفض الجوي التي تعرضت له العاصمة المؤقتة عدن ، ووضع المعالجات العاجلة لها.

ونقل نائب رئيس الوزراء في الاجتماع الذي حضره محافظ محافظة عدن احمد سالم ربيع و نائب وزير الاشغال العامة والطرق الدكتور محمد ثابت ووكلاء وزارات المالية والادارة المحلية والصحة والمسئولين في الجهات ذات العلاقة في مؤسسة المياه والصرف الصحي وصندوق النظافة وتحسين المدينة ومكتب الاشغال العامة ، تعازي ومواساة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، الى اسر ضحايا الامطار التي شهدتها العاصمة المؤقتة عدن.

واستعرض الاجتماع ، عدد من القضايا المتعلقة بالاجراءات المتخذة من قبل السلطة المحلية بالمحافظة والمديريات التابعة لها والسبل الكفلية لمعالجة الاضرار الناجمة عنها من خلال الامكانيات المتاحة.

وشدد نائب رئيس الوزراء ،على ضرورة الاسراع بمعالجة الاثار الناجمة عن هطول الامطار .. مثمنا اهتمام القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ومتابعته المستمرة للاضطلاع على حجم الاضرار التي تعرضت له العاصمة المؤقتة عدن نتيجة هطول الامطار الغزيرة وتوجيهاته بأنشاء غرف طوارئ برئاسة نائب رئيس الوزراء وعضوية محافظ عدن ومدراء المديريات وكذا اعتماده موازنة عاجلة لتحسين اداء البنى التحتية ومنها مسار السيول وغيرها..مشيدا بجهود السلطة المحلية في رفع مخلفات السيول ومواساة اسر الضحايا.

وأشار الخنبشي إلى أن رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبد الملك يتابع عن كثب تطورات ما آلت إليه الاوضاع في العاصمة المؤقتة عدن وإيداع مبلغ مليار ريال من الحكومة تنفيذا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهوريه إلى جانب المليار الذي تم اعتماده في كارثة الأمطار التي حدثت قبل شهرين إلى حساب السلطة المحلية بمحافظة عدن لما من شأنه العمل على فتح الطرقات و رفع المخلفات وتعويض المتضررين باسرع وقت ممكن وفقا لتوجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ورئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك معين.

وأكد نائب رئيس الوزراء ، على اهمية الاضطلاع بالمسؤولية تجاه ماحدث من أضرار في البنى التحتية اثر الامطار..موجها مدراء المديريات والاشغال العامة برفع تقارير ودراسات تفصلية عن تحديد الأضرار وبناء مشاريع استراتيجية تحمي مدينة عدن من الكوارث المتكررة..داعياً المنظمات الدولية ومركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية إلى تقديم المساعدات الإنسانية لتجاوز التحديات التي تمر بها بلادنا بشكل عام .

ووجه الاجتماع برفع المخلفات المتراكمة من المدن وشفط المياه من جميع مديريات عدن وذلك تجنبا لانتشار الاوبئة والامراض والبعوض الناقل للملاريا ،والبدء بعملية الرش الضبابي بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة والسكان .

و استمع الاجتماع الى تقرير مقدم من محافظ عدن ، حول جملة الاجراءات التي قامت بها السلطة المحلية في اغاثة المتضررين وتوفير أماكن موقته لتسكينهم.

كما تحدث عدد من مدراء المديريات حول الجهود التي بذلت في سبيل معالجة اثار الامطار في العديد من الاحياء والشوارع والطرقات العامة

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: