fbpx
مجتمع مدنيمحليات

مكتب #الصحة : 50 حالة وفاة بالحميات في العاصمة #عدن

عدن (حضرموت21) خاص 

كشف مدير مكتب الصحة في العاصمة عدن، الدكتور جمال خدابخش، عن وفاة 50 حالة مصابة بحمّى الضنك، في محافظة عدن، خلال الفترة يناير – منتصف إبريل، من العام الجاري، موزعة على مديريات المحافظة التي نالت مديرية دار سعد، شمالي عدن، النصيب الأكبر بينها بـ13 حالة وفاة.

وقال خدابخش، في تصريح لـ”إرم نيوز”، إن حمى الضنك وأنواعها متعددة، وهي المنتشرة حاليًا في عدن، بسبب تراكم مياه الأمطار وعدم تصريفها أو قيام الجهات المسؤولة بشفطها، وهي ما توفر بيئة ملائمة للبعوض الناقل، للتكاثر والانتشار .

وأشار إلى أن عدم تموين المواطنين بمياه الشرب – وهي مشكلة تعاني منها مناطق متعددة في عدن بسبب أضرار السيول – يدفع المواطنين إلى تخزين كميات من المياه للاستخدام المنزلي، وتترك مفتوحة أو غير محكمة الإغلاق، وبذلك تصبح مرتعًا لنواقل الحمّى بعد مرور ثلاثة أيام.

وفيما يخص الأعراض المصاحبة للحمّى المنتشرة في عدن، المتعلقة بالجهاز التنفسي، على غير العادة، قال مدير مكتب الصحة بعدن، إن “هذا هو ما يجري البحث حوله الان، لأن حمى الضنك وأنواعها، وخاصة الناقل لها، لديه خاصية للتحول من وضع إلى وضع آخر جينيًا، للحفاظ على نفسه بعد أن يتعرض لعملية الرش الضبابي المستمر وغير المدروس، ولذلك تظهر بعض العلامات غير المعتادة له”.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: