fbpx
إفتتاحية الصباح

افتتاحية “#حضرموت21” وباء الأخونة .. أيضا ؟!!

(حضرموت21) خاص – فريق التحرير 

كالوباء الذي يفتك بالبشر يتعامل حزب الاصلاح الإخواني مع السياسة ويفتك بها ويصيب قنواتها في مقتل، هذا التجمع القبلي المتأسلم والمتعطش دوما للقتل والموت لا يرضى إلا أن يكون بيدقا وقفازا لأجندة توسعية معادية ولا يعدو سوى كونه أكبر تجمع للإرتزاق والبلطجة السياسية ومنبعا للحروب والفوضى والأجندة الخارجية.

منذ العام 90 وبعد ولادتهم من رحم منظومة الفساد العفاشية وهم يشنون الحروب العبثية والمدمرة في كل اتجاه، حروب يصبغونها بصبغة طائفية ودينية منذ العام 1994 ضد اليسار الإشتراكي وحتى اليوم، فقط تختلف المسميات ويبقى الجوهر وتتكرر الأحداث وتتبدل الشخصيات ويبقى هذا الحزب الدموي على ركام كل كارثة وجريمة.

لن تتزحزح آلام عقود طويلة في الوجدان الجمعي الجنوبي راكمتها جرائم هذا التجمع القبلي ذو الجوهر الإخواني وهو يحاول كل يوم تكرار الطعنة، وبالتأكيد هذه المرة يحاول من بوابة شرعية الملغوم عبدربه الفاقد للأهلية القيادية في هذا الظرف الصعب بما يمر به الجنوب واليمن من أوبئة وكوارث وفساد وما يفعله هذا المعتوه المتكئ على جدار الشرعية إلا مفاقمة الأحزان وتدوير الفساد وحماية المفسدين وتمكين الإخوان.

المفارقة الصادمة حين يسعى إلى تصدير الفوضى إلى ساحل حضرموت عبر إقالة مدير الأمن فيها بقرار من أحد مخالبه الفاسدة ووزير داخليته بما ينذر بعواقب غير مرضية له ولحاشيته على المدى القريب والبعيد.

محاولة تدجين وتفخيخ المشهد برمته التي يمارسها المسمى شعبيا “مركوز هادي” ومن خلفه حزب إخوان اليمن ستفشلها القوات الجنوبية ومعها الإرادة الشعبية التي تصدت عقودا كاملة لحالة الإحتلال والغزو واكتسبت مناعة ذاتية مكنتها من ردع وصد كافة الألاعيب والحيل التي طالما صدرتها مكونات الإحتلال الغاشم على أرض الجنوب الطاهر.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: