أخبار حضرموت

الرئيس الزُبيدي يُعزّي في وفاة مُفتي #تريم الحبيب علي المشهور بن حفيظ

تريم ( حضرموت21 ) خاص

بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، برقية عزاءٍ ومواساة إلى الحبيب عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ، عميد دار المصطفى للدراسات الإسلامية بمدينة تريم، في وفاة أخيه العلامة الحبيب علي المشهور بن محمد بن سالم بن حفيظ، رئيس مجلس الافتاء بمدينة تريم، الذي انتقل إلى جوار ربه مساء الإثنين إثر مرض ألم به.
وعبّر الرئيس الزُبيدي في برقيته عن عميق حزنه ومواساته إلى الحبيب عمر بن حفيظ وأبناء الحبيب علي المشهور وآل بن حفيظ وأبناء تريم كافة بهذا المصاب الجلل، سائلاً المولى العظيم ألا يريهم مكروهاً بعده.
وعددت البرقية مناقب ومآثر الحبيب علي المشهور الذي أفنى عمره في خدمة العلم والدين والدعوة لمنهاج الوسطية والاعتدال وإصلاح ذات البين بالحكمة والموعظة الحسنة، مؤكداً إن محافظة حضرموت والوطن والأمة الإسلامية عامة قد خسروا برحيله عالماً وداعياً وفقيهاً ومعلماً في وقت هم في أمسّ الحاجة له ولغيره من العلماء والدعاة الأجلّاء لتصويب الاعوجاج الذي أصاب العديد من المجتمعات، بعيدا عن التطرف والغلو.
وابتهل الرئيس الزُبيدي في ختام برقيته إلى المولى العلي القدير أن يتغمد الحبيب علي المشهور بالرحمة والمغفرة، ويسكنه الفردوس الأعلى من الجنة، وأن يلهم أهله وذويه وطلبته وأبناء حضرموت كافة الصبر والسلوان، وأن يخلف عليهم بالخلف الصالح. إنّا لله وإنّا إليه راجعون

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: