fbpx
أخبار حضرموتمحليات

مصور : #تريم تودع العلامة مشهور بن حفيظ بجنازة مهيبة

تريم (حضرموت21) خاص / تصوير ابومحمد باضاوي

ودع الآلاف من أهالي مدينة تريم ومدن مختلفة من وادي حضرموت عصر اليوم الاربعاء ، جثمان الحبيب العلامة علي المشهور ، بن محمد ، بن سالم ، بن حفيظ إلى مثواه الأخير،بمقبرة مدينة تريم بعد الصلاة علية بالحبانة.

و شيع جثمانه الطاهر عدد كبير من العلماء من مختلف مدن محافظة حضرموت و الآلاف من المواطنين طلبة العلم من بيتهم بحارة مسجد المحضار بمدينة تريم وسار به حتى مصلى جبانة تريم بمسيال التربة بحارتي الخليف وعيديد للصلاة عليه والذي أكتظ بآلاف المصلين في مشهد جنائزي غير عادي وأول من نوعه وبعد الصلاة عليه سار الموكب الجنائزي المهيب بجثمان الفقيد حتى مقبرة زنبل بمدينة تريم ليواري فيها جثمانه الثراء .

الحبيب العلامة علي المشهور ، بن محمد ، بن سالم ، بن حفيظ وافته المنية مساء أمس الإثنين بمدينة تريم.

العديد من الشخصيات السياسية والدينية تنعي الحبيب المشهور

بعد اعلان الوفاه بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، برقية عزاءٍ ومواساة إلى الحبيب عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ، عميد دار المصطفى للدراسات الإسلامية بمدينة تريم، في وفاة أخيه العلامة الحبيب علي المشهور بن محمد بن سالم بن حفيظ، رئيس مجلس الافتاء بمدينة تريم، الذي انتقل إلى جوار ربه مساء الإثنين إثر مرض ألم به.

وعبّر الرئيس الزُبيدي في برقيته عن عميق حزنه ومواساته إلى الحبيب عمر بن حفيظ وأبناء الحبيب علي المشهور وآل بن حفيظ وأبناء تريم كافة بهذا المصاب الجلل، سائلاً المولى العظيم ألا يريهم مكروهاً بعده.

وبعث اللواء بن بريك رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الإنتقالي رئيس الإدارة الذاتية للجنوب برقية عزاء في الداعية الإسلامي العلامة الحبيب علي المشهور بن محمد بن سالم بن حفيظ رئيس مجلس الافتاء بتريم.

واشار بن بريك في برقيته إن حضرموت خاصة والجنوب عامة والعالم الاسلامي أجمع فقد اليوم برحيله عالما جهبذا وفقهيا ومحدثا جليلا قانتا اواب في وقت نحن والأمة في أمس الحاجة إليه فقد جمع الله له بين رجاحة العقل والبصيرة ، وسعة العلم ، ورقة العاطفة ، ووفرة الأخلاق .

مضيفا بأن الفقيد العلامة علي المشهور بن حفيظ يعد ركن اساسيا من اركان مدرسة حضرموت الدينية المعروفة بوسطيتها واعتدالها سار على نهج هذه المدرسة وبذل وقته وعمره وسخر نفسه لنشر العلم والدعوة إلى الله سبحانه في مدينة العلم والعلماء تريم واصقاع شتى من العالم وساهم بفعالية في تأسيس وإعادة فتح الكثير من دور العلم والاربطة والزوايا .
اضافة إلى خدماته الجليلة لمجتمعه واصلاحه ذات البين واياديه البيضاء في فعل الخير .

وعبر بن بريك عن اخلص التعازي واصدق المواساة في هذا المصاب الجلل سائلا المولي القدير ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وان يسكنه فسيح جناته ويلهم اهله وطلبته ومحبيه وجميع اهل تريم وحضرموت الصبر والسلوان وان يخلفه فينا وفيهم بخلف صالح .

محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، نعى أيضا الداعية الإسلامي العلامة الحبيب علي المشهور بن محمد بن سالم بن حفيظ، رئيس مجلس الإفتاء بتريم الذي وافاه الأجل اليوم بمدينة تريم بعد حياة حافلة بالعلم والدعوة الى الله والمساعي الخيرة

وأعرب المحافظ عن عظيم الخسارة برحيل العلامة علي المشهور بن حفيظ الذي سخّر عمره لخدمة الدين بالوسطية والصدق والكلمة الحسنة والدعوة الى الله بأسلوبه المتفرّد ومحاضراته القيمة، مشيراً الى أن حضرموت والوطن والأمة الإسلامية خسرت برحيله أحد علمائها الأجلاء، وداعياً الى الله وفقيهاً ومفتيا ومعلماً فاضلاً.

ونقل المحافظ تعازيه الحارة الى شقيقه العلامة عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ عميد دار المصطفى للدراسات الإسلامية بتريم، والى أسرته وطلابه كافة، سائلاً المولى تعالى أن يشمله بواسع الرحمة والغفران، وأن يسكنه فسيح الجنان، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

أيضا القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بتريم عزت في وفاة مُفتي تريم الحبيب علي المشهور بن محمد بن سالم بن حفيظ ومثلها الكثير من قيادات القيادة المحلية للمجلس بحضرموت.

مدير عام مديرية تريم المستشار القانوني خالد هويدي عزاء أيضا الحبيب المشهور في بيان نعي نشر يوم الأمس عزاء فية أهالي تريم وجميع محبي العلامة المشهور.

وبعث أيضا مستشار محافظ محافظة حضرموت لشئون المجتمعيه بوادي صحراء حضرموت احمد سالم مولى الدويله
بيان نعي نعى فية الداعية الإسلامي العلامة الحبيب علي المشهور بن محمد بن سالم بن حفيظ.

أسرة تحرير صحيفة #حضرموت21 تقدمت أيضا بالتعازي القلبية الحارة وعظيم المواساة لفضيلة الداعية الإسلامي الحبيب العلامة/عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ عميد معهد دار المصطفى للدراسات الإسلامية بتريم وأخوانه وأبناء الفقيد وأسرته وأهله وذويه ومحبيه وأصدقائه وآل بن حفيظ وآل بن الشيخ أبوبكر بن سالم كافة في الداخل والخارج وأهل تريم وحضرموت عامة ونسأل الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه مع الصديقين والشهداء ويلهم أهله وذويه وأسرته ومحبيه الصبر والسلوان …

إنا لله وإنا إليه راجعون

سيرة عطرة

الحبيب المشهور ولد في تريم، يوم الأحد 13 رمضان 1358هجرية ، الموافق : 5 نوفمبر 1939ميلادية ، وتربى تربية صالحة ، تحت رعاية أبيه الحبيب العلامة الداعية الشهيد محمد بن سالم ، وجدة الحبيب العلامة المسند سالم بن حفيظ ، في بيئة العلم والعمل والإيمان.

أخذ العلم عن ابيه وجده، وعن كبار مشايخ بلدة تريم في وقته، فمنهم الحبيب العلامة المهاب ، علوي بن عبد الله بن شهاب الدين ، والحبيب العلامة اللغوي عمر بن علوي الكاف ، وأكمل حفظ القرآن الكريم في مِعْلامَةِ أبي مريِّم بتريم.

والتحق برباط تريم العلمي ، عام 1365 هـ المواف

ق 1946م، وقرأ فيه على الشيخ محفوظ بن عثمان ، والشيخ سالم بن سعيد بُكيًّر ، والشيخ عبد الله با زغيفان ، والشيخ توفيق بن فرج أمان ، وكان من شيوخه أيضا الفقيه صالح بن عوض حدّاد.

ثم في عام 1377هـ الموافق 1957م أرسله والده إلى مدينة الشحر في ساحل حضرموت ، لتلقي العلم عند الحبيب عبد الله بن عبد الرحمن ابن الشيخ أبي بكر بن سالم ، ومكث لديه نحو سنة،

ثم عاد إلى مدينة تريم والتحق بالمعهد الفقهي بمدينة تريم ودرس ودرّس فيه بضع سنوات إلى عام 1382هـ الموافق 1962م.

وفي عام 1375هـ الموافق 1955م فرّغه والدُه لمدة سنتين ، لملازمة جده الحبيب سالم بن حفيظ والأخذ عنه،.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: