fbpx
صحة

تدابير بسيطة للحفاظ على #اللياقة الذهنية في الكِبر

(حضرموت21) صحة 

مع التقدم في العمر تتراجع القدرات الذهنية أيضاً إلى جانب القدرات البدنية، ما يمهد الطريق إلى الإصابة بالخرف. وللوقاية من الخرف ينبغي الحفاظ على اللياقة الذهنية ببعض التدابير البسيطة مثل ممارسة ألعاب الذاكرة وتعلم لغة جديدة.

قالت البروفيسورة دوروتيه زاور إنه ينبغي تنمية اللياقة الذهنية بشكل مستمر حتى مع التقدم في العمر. وأوضحت طبيبة الأعصاب الألمانية أن التحديات، التي يواجها الذهن دائما ما تجعله متقداً وأكثر قوة وقدرة على المقاومة عندما يواجه الأمراض.

طرق بسيطة

ومن جانبه أوضح أخصائي علم النفس الألماني زيجبيرت فارفيتس أنه يمكن تنمية اللياقة الذهنية بطرق بسيطة تتمثل في الألعاب، التي تعمل على تنشيط الذاكرة مثل تخمين الكلمات والكلمات المتقاطعة والسودوكو والشطرنج. ويعتبر أن تعلم شيء جديد يعد من الاستراتيجيات المفيدة لتنمية اللياقة الذهنية مثل تعلم لغة جديدة.
وبدورها، تنصح البروفيسورة ماريا كريستينا بوليدوري بعدم الاكتفاء بالألعاب للحفاظ على اللياقة الذهنية، حيث يمكن أيضاً تنشيط مناطق أخرى بالدماغ من خلال تجربة إعداد أطباق جديدة في المطبخ أو العمل في الحديقة، حيث تعمل هذه الأنشطة على تدريب وتنمية المزيد من المهارات العقلية.

لياقة بدنية وتغذية صحية

أشارت الباحثة في أمراض الشيخوخة الألمانية إلى أن الوقاية من أمراض مثل الخرف تتطلب أيضاً الاهتمام باللياقة البدنية والتغذية الصحية والتواصل الاجتماعي، وذلك إلى جانب تنمية اللياقة الذهنية.

ويتعين على المرء استشارة طبيب أعصاب أو أخصائي أمراض شيخوخة عند مواجهة مشاكل تتعلق بالذاكرة للخضوع لبرنامج تدريب معرفي مناسب.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: