fbpx
كتاب ومقالات

إغضب فلا تهادن .. ثم إغضب فلا تساوم .. أيها الحضرمي ليس لك إلا أن تغضب .. #مقال لـ ” أنور سالم الصيعري “

أنور سالم الصيعري

فالحياة قد تصل بك ان لا تسوى العيش معها ، ولا تساوي الإستمرار والبقاء فيها مالم تغضب .

فآن تغضب على الحق فذلك الحياة ..!

فكيف لا تغضب ..!

فقد وصل البغي والظلم آلى الحلقوم ..

وياحيف !!

ولم يعد بالإمكان الآستمرار والسكوت على مجمل الاوضاع النكدة والخربة والمقيتة والممجوجة التي وصلت بحياة شعبنا في كل حضرموت واديا وساحلا ..

قد يعيش الحيوان حياة الغاب والقوي هو المتمكن بالبقاء أمام الضعيف وليس له مكان أمامه .. ولكن هناك في الغاب من متسع رحب وفسيح للنجاة والإفلات من قبضة الجبروت والتسلط ، وحتما سيجد لقمة العيش والملاذ الآمن..

ولكن ذلك المتسع من المكان والأمن ليس متاحا في حياة البعض من الجنس البشري كما هو الآن حاصل في المواطن من حضرموت على طول واديه العظيم الذي لم يعرف عنه طوال تاريخه آلا بوادي الخضرة والأمن والسلام والرخاء ..

فما الذي جرى ؟

فهل بقي من حياة المواطن الحضرمي داخل حضرموت من شيء ؟!

نعم لم يعد له شيئ ..

فقد سلبت منه كل شيء ..

الروح والارض والحقوق ..

فهل هناك مجالا للغضب ..؟

إن الارض والثروة المغتصبة من قبل عتاولة وجلاوزة العصابات من شمال اليمن ليست بأثمن او بأغلى من الدماء الزكية التي سفكت وتسفك كل يوم على أرض حضرموت ..

دماء أشرف وانبل العناصر وأعرق القبائل من الحموم وآل كثير ويافع حضرموت والقبائل الأخرى .
إنهم لا يرعوون القتل بالجملة .. تحقيقا لمصالحهم الدنيئة والحقيرة ..

فأين أنتم ؟ وهل من غضب ؟

ينادي الباطل فيهم قائلا ان ساحة مطاركم بسيئون وان ثرواتكم النفطية هي جزء من ممتلكات فلان وفلان من صنعاء او مأرب ..

فاين تذهبون ؟

فهل من غضب ..؟

هل يتجرأ اكبر شيخ قبلي فيكم ان يدعي بان جبلا ما في صنعاء او الحديدة او إب ملكا من املاكه ؟

ناهيك عن الموانيء او المطارات او المزارع بين الاودية المائية ؟

ذلك امر مستبعد .. بل دونه الموت ..فهل هم أكثر رجولة ونخوة وحفظهم اكثر منكم على الحقوق والأموال ..؟!

فاين ذهبت رجولتنا ونخوتنا وشجاعتنا إن لم نحافظ على حقوقنا ودمائنا وأرواحنا ؟ بل اين نحن من تلك الدماء والارواح التي ذهبت تنادي قائلة وامعتصماه !

فهل يروق لأبناء حضرموت جميعا من أعيان وقبائل وسادة ومشايخ بالوادي فهل يروق لهم ان ينعموا ( بالحبوة ) وهم متكئون على الأرائك والفرش وأن يتلذذوا بنعيم ماطاب من مأكل ومشرب وأبناؤهم يتخطفون وتنثر أدمغتهم و تسال دماؤهم في كل ركن من مدن وطرق وادي حضرموت ولا يرف لهم جفن بل ولا تغلى فيهم الدماء ..؟!

فيامعتصماه ..!

فأين الغضب ..؟!

فهل ما أصاب البعض منكم من فتات الخزي والمهانة وهي أصلا من خيرات وثروات حضرموت جعلت من البعض ان يستكين ويهادن ويسكت على ما حل بآخوته وأهله ؟

فاين الغضب ..

سرني ما سمعت من بيان وقد اعطيتم مهلة عشرون يوما لتحقيق بعض وليس الكل من المطالب فهل بعد بيانكم (الهادىء ) من مساومة وتنازل بحق ارواح ودماء واراضي وحقوق شعبكم ؟!

فيا مقادمة ومناصب ومشايخ واعيان القبائل اقول لكم : آجتمعوا على الحق واعلنوا الغضب ..

فليس أمامكم إلا الغضب ..

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: