fbpx
أخبار سقطرىمحليات

#سقيا .. مبادرة إنسانية تسعى لإيجاد حلول لتحديات أهالي #الارخبيل الذهبي

سقطرى (حضرموت21) تغطية وتصوير : أحمد نوح

في ظل تواجدها الإنساني في أرخبيل سقطرى ما تزال مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية تعمل دون كلل أو ملل في مبادرة سقيا لتوفير مياه الشرب للمحتاجين، وهي إحدى المبادرات الإنسانية لدولة الإمارات العربية المتحدة الساعية لإيجاد حلول للتحديات التي تواجه أهالي سقطرى .

بادرة حملة سقيا التي دشنتها مؤسسة خليفة بجزيرة سقطرى لدعم وإغاثة المناطق و القرى المتأثرة بالجفاف الناجم عن تأخر موسم الأمطار، إستهدفت أمس عدداً من المناطق ذات الكثافة السكانية و القرى النائية البعيده منها قرى منطقة لسكة و قرى منطقة مايها و قرى منطقة سيكو بالإضافة الى قرى منطقة ديكسم في المنطقة الوسطى .

وقدرت كمية المياه الموزعة لهذه المناطق نحو 64500 أربعه وستون ألف و خمسمائة لتر، غطت المناطق الجافة والقرى التي تعاني من شحة في مياه الشرب في بادرة خيرية تتكرر سنوياً تسهم في تخفيف المعاناة عن اهالي المنطقة .

سكان المناطق المستفيدة بدورهم قدموا شكرهم و إمتنانهم لمؤسسة خليفة الإنسانية التي تبذل جهود في مشروعها الذي يسهم في توفير الماء كجزء أساسي في الحياة، وقال محمد أحمد سعيد أحد سكان منطقة لسكة أن المنطقة تعاني من شحة في مياه الشرب وتعاني من الجفاف،وبفضل الله ثم سواعد أبناء زايد ودعمهم السخي ها نحن نرى هذا المشروع الخيري الذي وفر الكثير و أسهم في تخفيف المعاناة عن اهالي المنطقة .

من جانبه أكد المعرف مبارك سالم عبدهن أن الحملة تلقى إهتمام شعبي وإعلامي وسوف تستمر طيلة الثلاثة أشهر المقبلة سيقطع خلالها فريق مؤسسة خليفة مسافات كبيرة وستحملون وعورة الطرق من أجل إسعاد الناس في المناطق النائية الأكثر إحتياجا للماء الذي يعد شريان الحياة .

وأفاد محمد سعيد سالم أن الاهالي يواجهون نتائج الجفاف وتأثيره على المواشي والثروة الحيوانية و في ذات الوقت يواجهون مشكلة شحة مياه الشرب،وبفضل الله ثم الجهود الحثيتة التي تبذلها مؤسسة خليفة الإنسانية تمكنا من الحصول على مياه الشرب، مشيداً بالدور الإنساني الذي لعبته مؤسسة خليفة لإسعاد الأهالي وخدمتهم شاكرا مساعي المؤسسة وعمالها و مندوبيها و معرفين المناطق.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: