fbpx
أخبار حضرموتمحليات

#انتقالي حضرموت يقف أمام تسارع تدهور الخدمات والانفلات الأمني بالمحافظة

المكلا (حضرموت21) خاص 

احتضن مقر القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، اليوم الأربعاء ، لقاءً موسعاً شارك فيه عدد من ممثلي المحافظة في الجمعية الوطنية،  وأعضاء الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية.
ووقف اللقاء الذي رأسه الدكتور محمد جعفر بن الشيخ أبوبكر،رئيس القيادة المحلية للمجلس بالمحافظة، أمام التدهور الخطير والمتسارع في أوضاع الخدمات، في حاضرة حضرموت ، المكلا ،  وبقية مديريات ومناطق المحافظة، وعلى وجه الخصوص ، تدهور خدمة الكهرباء، وزيادة ساعات انقطاعها ، وتحولها إلى معظلة يستعصي حلها.
 وأكد اللقاء على حق أبناء حضرموت في الجهر بالشكوى والتذمر والخروج للتظاهر ، وصولا إلى التصعيد بالعصيان المدني .
داعيا السلطة المحلية بالمحافظة إلى الوقوف في صف المواطنين، وتبني قضاياهم ومظالمهم، والتعاطي بصدق ومسؤولية مع معاناتهم اليومية ، والإنصات لمطالبهم في إيقاف التعامل مع شرعية الفنادق  ، وقطع إيرادات المحافظة عنها ، حتى تلتزم بتوفير ماعليها من مستحقات للكهرباء وغيرها من الخدمات، وعدم الركون على الوعود العرقوبية، التي كررت اطلاقها عند كل هبة غضب شعبية.
كما ناقش اللقاء ملف الاغتيالات والانفلات الأمني الخطير بمديريات وادي حضرموت، مؤكدا أن لا أمن ولاسلام سيتحقق لأبناء الوادي ، طالما قوات الاحتلال تعربد في ربوعه، ودعا إلى هبة قبلية وشعبية لطرد تلك القوات ، واستبدالها بقوات من أبناء المحافظة تحت لواء النخبة الحضرمية . 
وخرج الاجتماع بتشكيل لجنة، برئاسة المناضل سالم أحمد بن دغار ، نائب رئيس القيادة المحلية بالمحافظة ، يناط بها مهمة تبنى مطالب أبناء المحافظة في الحصول على مايستحقونه من خدمات وأمن واستقرار ، وتقود فعالياتهم السلمية التصعيدية حتى تحقيق تلك المطالب. 

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: