fbpx
اخبار عدنمحليات

اللواء #السقطري يبحث مع البرطي سُبل استعادة الدور الحيوي للبريد واستقلالية تضم جميع فروعه بمحافظات #الجنوب

عدن (حضرموت21) خاص 

التقى اللواء سالم عبدالله السقطري مساعد الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي، نائب رئيس الإدارة الذاتية للجنوب، اليوم الأربعاء، نائب رئيس الهيئة العامة للبريد سامي صالح محسن البرطي.
وجرى خلال اللقاء بحث ومناقشة عدد من الموضوعات الخاصة بوضع الهيئة العامة للبريد وأداء مراكز البريد وفروعه في جميع محافظات الجنوب والأشكاليات والعقبات التي تقف في طريق استعادة الدور الحيوي لهذه المؤسسة المالية والخدمية التي تعد أحدى الركائز والمؤسسات الأساسية للدولة. 
وأوضح اللواء سالم السقطري أن قيادة المجلس الانتقالي والإدارة الذاتية للجنوب حريصة على تفعيل كل المؤسسات والهيئات والمصالح العامة واستعادة نشاطها الحيوي الذي تم تغييبه في ظل السياسة الفاشلة للحكومات المتعاقبة التي اكتفت بنقل دواوين الوزارات إلى العاصمة عدن، دون تفعيل نشاطها وذلك بهدف الاستنفاع من مخصصاتها وموازاتها التشغلية، تاركة المؤسسات والهيئات والمصالح العامة تحت سيطرة مليشيات الحوثي ولم تُكلف نفسها بوضع خطة مدروسة لإخضاع هذه المصالح والهيئات مركزياً للعاصمة عدن . 
ولفت اللواء السقطري إلى أن الوضع اليوم اختلف والجنوب اليوم يمضي بخطى حثيثة نحو تعزيز وترسيخ الإدارة الذاتية والنهوض بكافة هيئات ومؤسسات الدولة بالصورة التي تجعلها قادرة على تلبية احتياجات المواطن وتوفير متطلبات العيش الكريم، وهذا يحتاج إلى جهود كل الخيرين والمخلصين وفي مقدمتهم كوادر الهيئة العامة للبريد وفروع البريد الممتدة في عموم المحافظات ومديريات الجنوب.
وأشار اللواء السقطري  إلى أن مؤسسة البريد ظلت من المؤسسات التي تحظى بثقة المواطن كمؤسسة رائدة في الجانب المالي والمصرفي والخدمي غير أن هذه الثقة اهتزت بسبب الاهمال  والتغييب المتعمد لدورها لإفساح المجال أمام المتلاعبين  والفاسدين لإفراغ مؤسسات الدولة من محتواها.
ونوه اللواء السقطري بأهمية تفعيل دور البريد بصورة عاجلة والاستفادة من العائدات والايرادات التي كان يوفرها ويرفد بها خزينة الدولة، مؤكداً   أنه من غير المعقول أو المقبول ان تسند مهمة صرف المرتبات المدنية لمحلات الصرافة المختلفة  بينما لدى الدولة فروع لمراكز بريد في كل مديريات البلد ولديها القدرة على تغطية الخدمة والاستفادة من نفقات الصرف المقدرة بملايين الريالات التي تذهب الى خزائن الصرافين والسماسرة.
وأضاف اللواء السقطري أن لدى المجلس الانتقالي لجنة اقتصادية ولدى الإدارة الذاتية لجان متخصصة في كافة التخصصات ومن ضمنها اللجنة المالية والمصرفية، ومن الأهمية أن يتم التنسيق مع الهيئة العامة للبريد وفروعه المختلفة في عموم محافظات الجنوب ومع الجهات المالية والبنك المركزي في عدن ووضع خطط مدروسة وعملية لتفعيل عمل الهيئة وتنشيط جميع فروع البريد والعمل على تأسيس استقلالية مالية وإدارية منفصلة وموازية للهيئة وفروع البريد التابعة والمختطفة بيد مليشيات الحوثي. 
من جانبه عبر سامي صالح محسن البرطي، نائب رئيس الهيئة العامة للبريد عن سروره باللقاء معربا عن تقديره للواء سالم السقطري والإدارة الذاتية على الاهتمام الذي أبدوه لاستعادة الدور الحيوي لهيئة ومؤسسة البريد والحرص الذي ابدوه  لانتشالها من الوضع المتردي الذي تشهده بسبب تراكم الأزمات والعقبات وغياب الإرادة الحقيقية خلال الفترات السابقة للنهوض بهذا القطاع الهام.
ولفت البرطي إلى قدرة الهيئة وفروع البريد في مختلف المحافظات على تغطية الدور الذي أسند لمحلات الصرافة من خلال صرف المرتبات، مشيرا إلى أن لدى العاصمة عدن لوحدها أكثر من 25 مركز بريد ولديها من الكفاءات والقدرات والكادر الوظيفي ما يؤهلها للقيام بواجباتها على أكمل وجه، مؤكداً استعداد الهيئة وكافة الفروع للتنسيق والترتيب مع الجهات المختلفة لوضع خطة شاملة ومتكاملة ومدروسة للنهوض بهذا القطاع الحيوي في أسرع وقت ممكن. 
حضر اللقاء الدكتور خالد بامدهف رئيس الدائرة السياسية، ووضاح سيف، عضو الإدارة العامة للشؤون الخارجية، والمدير السابق للمشتريات في ديوان وزارة الداخلية ماجد الحسام، ومحمد الجنيدي سكرتير الأمين العام.

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: